نشاطات طائفية 4/2020-7/2020

إعداد الشيخ أبو حمزة توفيق سلامة
سكرتير المجلس الديني

التوصل لاتفاق هدنة في كسرى
 
بعد البلاغ عن مقتل الشاب نجيب ركاد عبدالله من قرية كسرى، توجه فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية ووفد مرافق من أعضاء برلمان ورؤساء سلطات محلية ومشايخ المنطقة الى قرية كسرى لتهدئة الخواطر.
الشيخ طريف شجب أعمال العنف التي تعصف بالمجتمع ودعا الى التروي وتحكيم العقل في هذه الظروف العصيبة.
بعد عقد المشاورات مع جميع الاطراف في القرية، تم تفويض فضيلة الشيخ طريف وجاهة الصلح بالقيام بما يرونه مناسبا وفق العادات والتقاليد. وعليه، قامت الجاهة بعقد جلسات متتالية ومتواصلة في قرية كسرى لاجل التوصل الى إتفاق يضمن الهدوء في القرية حتى إستكمال التحقيقات معلنين أنهم لن يتركوا القرية حتى ضمان الهدوء.
هذا وأعلنت جاهة الصلح فجر اليوم التالي للحادثة 29.6.2020 عن التوصل لاتفاق هدنة بين عائلة الشيخ أبو فؤاد محاسن عبدالله وبين عائلة المشتبه بهما.
 



استقبال وفد وزارة الصحة في دار  فضيلة الشيخ والتداول في أزمة الكورونا

حضر الى دار  فضيلة الشيخ موفق طريف، الرئيس الروحي للطائفة الدرزية في تاريخ 10.6.2020 وفد وزارة الصحة المسؤولين عن ادارة أزمة الكورونا: البروفيسور ايتمار غروطو والبروفيسورة سيغال سادتسكي وكبار موظفي الوزارة. ودار اللقاء حول تعامل المجتمع الدرزي والانضباط الشخصي لدى الأفراد مما ساهم في عدم انتشار الوباء في القرى المعروفية. شارك في اللقاء السيد جبر حمود رئيس منتدى السلطات المحلية الدرزية الذي تحدث عن وضع المجالس الدرزية في ظل فترة انتشار الوباء، ومدير مستسفى صفد الحكومي الدكتور سلمان زرقا والدكتور طريف بدر قائد السلاح الطبي في جيش الدفاع الاسرائيلي والدكتور مسعد برهوم مدير مستشفى الجليل والبروفيسور كمال أبو حسن والوزير السابق صالح طريف.
أشاد البروفيسور غروطو والبروفيسورة سادتسكي بالوسط الدرزي الذي عمل وفق تعليمات وزارة الصحة منذ اليوم الاول للأزمة ومما يدل على وعي المجتمع.
هذا وناقش الحضور كيفية التعامل المستقبلي في حال انتشار آخر للوباء واستخلاص العبر من تجربة الاشهر الأخيرة.
 وصرح المجتمعون أن الآفة لا زالت بعد، وعليه يحب العمل والالتزام بتعليمات وزارة الصحة خاصة وأن عودة المجتمع الى نشاطه العادي قد يؤدي الى عودة انتشار الوباء.
 



تهنئة بمناسبة عيد الفطر السعيد

ارسل فضيلة الشيخ أبو حسن موفق طريف تهنئة للمواطنين المسلمين بمناسبة عيد الفطر المبارك جاء فيها:
"بسم الله الرحمن الرحيم
تهنئة
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على الأنبياء والمرسلين،
مع حلول عيد الفطر المبارك، نتقدم بأعطر التهاني وأصدق التّبريكات الى عموم الاخوة المسلمين في بلادنا ودول العالم اجمع، داعين لكم بعد مضيّ رمضان الخير بقبول صيامكم وثبات اجوركم، وبحلول الفطر عليكم وأنتم ترفلون بأثواب الصحة والسعادة وهداة البال.
نضرع اليه عزّ وجلّ ان يعود في العام المقبل مع حلول السّلام في ارض السّلام – مهد الأنبياء والرّسل، بعد ان ترتفع غمامة الحروب والوبئة الهموم عن دول العالم وعن شرقنا الحبيب.
عيد فطر مبارك وكلّ عام وأنتم بخير.
الشيخ موفق طريف
الرّئيس الرّوحيّ للطّائفة الدّرزية
رئيس المجلس الدّينيّ الدّرزي الأعلى
جولس 23.5.2020"




لقاء رئيس الدولة رؤوبين ريفلين مع رؤساء السلطات المحلية الدرزية وأعضاء الكنيست من أبناء الطائفة

شارك فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية في تاريخ 11.5.2020 في لقاء رئيس الدولة رؤوبين روبي ريفلين مع رؤساء السلطات المحلية الدرزية وأعضاء الكنيست من أبناء الطائفة. وجاء هذا اللقاء في خضم الاجراءات الاحتجاجية التي يقوم بها منتدى السلطات المحلية الدرزية لتنفيذ قرارات الحكومة المتعلقة بالقرى الدرزية ووضع خطة عمل خمسية تضمن المساواة. حيث صرح فضيلة الشيخ موفق طريف قائلا لرئيس الدولة رؤوبين ريفلين: على الدولة القيام بالتزاماتها تجاه أبناء الطائفة الدرزية وتحقيق المساواة التامة في كافة المجالات.
الشيخ طريف قال لرئيس الدولة إن نضال السلطات الدرزية هو نضال حق للحصول على حقوق متساوية وكاملة للمواطنين الدروز في الدولة بما في ذلك ضمان مسكن وتعليم وعمل وتطوير وفق متطلبات العصر وأن كافة قيادات وأبناء الطائفة موحدين في النضال والمطالب. الشيخ طريف طالب رئيس الدولة بالتدخل والقول الصريح بواجب الدولة إنهاء الغبن وتحقيق المساواة.
وأكد رئيس الدولة على مركزية الدروز في حياة الدولة وأنه على الحكومة الايفاء بتعهداتها وقراراتها الخاصة بالطائفة. وعليه سينقل رسالة الطائفة الى الوزارات والى رئيس الحكومة وسيعمل على متابعة الوضع عن كثب مع الحكومة.




فضيلة الشيخ يساند نضال منتدى السلطات المحلية الدرزية
 
شارك فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية صباح يوم الأربعاء 7.5.2020 في جلسة منتدى السلطات المحلية الدرزية والشركسية والتي انعقدت في المغار حول الاجراءات الاحتجاجية وتصعيد النضال حول تحصيل الحقوق.  
أكد فضيلة الشيخ أن مطالب المنتدى هي مطالب حق وعلى أبناء الطائفة جميعا الالتفاف حول نضال السلطات المحلية وأن الهيئة الدينية تدعم ومستعدة للقيام بكل ما يتطلب منها لإحقاق الحقوق. وصرح الشيخ طريف أيضا أن نجاح النضال منوط بوحدة أبناء الطائفة وقياداتها الدينية والمحلية والقطرية والشعبية. وعليه، يجب وضع النقاشات الداخلية جانبا والتعالي عليها.



فضيلة الشيخ يشارك في مراسم إحياء ذكرى الشهداء

شارك فضيلة الشّيخ موفق طريف، الرّئيس الروحيّ للطّائفة الدّرزيّة  بتاريخ 28.4.2020 في المراسم المركزيّة لإحياء ذكرى جنود جيش الدّفاع وقوّات الأمن من أبناء الطّائفة الدّرزيّة، الّتي أقيمت في المقبرة العسكريّة في عسفيا. وترحّم فضيلته على أرواح الشهداء مؤكّدًا على دور الطّائفة المركزيّ في حياة الدولة، ليس فقط في أجهزة الأمن وإنّما في كافة مجالات ومرافق الحياة كالاقتصاد والطّبّ والصّناعات الدّقيقة والتّعليم العالي. كما وتضرّع سماحته إلى إحقاق السّلام في المنطقة لتنعم شعوبها بالحياة والاطمئنان والسّلام.
هذا وشارك في المراسم رئيس "يد للأبناء" للدّروز عضو الكنيست السّابق أمل نصر الدين، والجنرال كميل أبو ركن، رئيس مجلس عسفيا بهيج منصور ورئيس مجلس دالية الكرمل رفيق حلبي. وكانت المراسم قد أجريت بشكل مقلّص دون مشاركة الجمهور، وفقًا لقرارات وزارة الصّحّة والحكومة لكبح انتشار وباء الكورونا. فلتبقَ ذكرى الشّهداء خالدة! 
 
 
 
تعليمات في ظلّ الموجة الثّانية لوباء الكورونا

بسم الله الرّحمن الرّحيم

متابعةً للتّطوّرات المقلقة الأخيرة في ظلّ الموجة الثّانية لوباء الكورونا، وتزامنًا مع ازدياد عدد المصابين من قرانا وبلداتنا، وصدور تعليمات وأوامر من وزارة الصّحّة والجهات المختصّة، عُقد مساء الإثنين 6.7.2020 اجتماع للهيئة الدّينيّة وسيّاس الخلوات من جميع القرى الدّرزيّة في البلاد، حيث تمّ الاتّفاق على إصدار التّعليمات الآتية لكافّة أبناء وبنات الطّائفة:
1. في الأفراح:
- اعتماد الاختصار في الدّعوات والمعازيم وفقًا لتعليمات وزارة الصّحة.
- الامتناع عن اللّمس والمصافحة والسّلام والتّقبيل، ووضع كمّامة لتغطية الفم والأنف، مع الحفاظ على مسافة مترين بين كلّ مشارك وآخر، رجالًا ونساء.
2. في المآتم:
- الامتناع من التّعميم أو النّعي للقرى الأخرى، والاكتفاء بالتّعميم على مستوى القرية. في حالة القرابة أو العلاقة الخاصّة الّتي تربط عائلة المتوفّى خارج القرية، يُرجى التّعميم الشّخصيّ فقط.
- إجراء مراسم الدّفن والتّواجد في بيت العزاء بموجب تعليمات وزارة الصّحّة.
- المتابعة في استقبال التّعازي عن طريق الهواتف.
- الامتناع عن اللّمس والمصافحة والتّقبيل أثناء حضور الجنازة، والاكتفاء بسلام المقابلة فقط، رجالًا ونساء.
3. الخلوات:
- إغلاق الخلوات وتعليق الصّلوات حتّى إشعار آخر.
4. المقامات:
- إلغاء كافّة الاجتماعات الدّينيّة والزّيارات الرّسميّة المقرّرة حتّى إشعار آخر.
- زيارة المقامات المقدّسة تُقتصر على أداء الصّلوات والأدعية فقط، حيثُ تمّت تهيئتها وتجهيزها لهذا الغرض. يُطلب القدوم بلباسٍ لائق ومحتشم من البيت لأداء الزيارة (لا مكان لاستعارة الملابس أو الأغطية كما في العادة).

نشدّد ونؤكّد مرّة أخرى على كون تعليمات وزارة الصحة والمختصين ملزمةً للجميع من حيث المبدأ والمضمون. من منطلق المسؤوليّة الفرديّة والجماعيّة على كل عاقل أن يلتزم بها ويعمل بحسبها دون تهاون، وذلك حفاظًا على نفسه ومجتمعه وبراءةً لذمّته، وإلّا ستكون عواقب الأمور على ذمّة المخالف.

 الأربعاء 8.7.2020