منح الدكتور أسعد عرايدة وسام رئيس الدولة للتطوع لعام 2019
جرى في مقر رؤساء إسرائيل وفي ديوان رئيس الدولة احتفال مهيب لتوزيع وسام رئيس الدولة لأولئك المواطنين الذين امتازوا خلال هذه السنة بأعمال تطوعية، فيها خدمة للمجتمع وللناس، وفيها قدوة وعمل إيجابي، يكون منارة للآخرين. ويعتبر هذا الوسام اعلى مرتبة تمنح للمتطوعين في الدولة .
وكان قد تقرر منح هذا الوسام هذه السنة للدكتور أسعد عرايدة، أحد أعيان الطائفة الدرزية وأعلامها البارزين، وأحد كبار رجالات التربية والتعليم فيها، حيث بدأ حياته معلما، ثم مديرا في هضبة الجولان وفي المغار، واختير ليدير المدرسة الثانوية الشاملة في يركا في السبعينات، ثم قام بإدارة المدرسة الثانوية الشاملة في المغار، ومنها انتقل إلى الضفة الغربية حيث عُين ضابط التربية والتعليم، وانتخب بعد ذلك رئيسا للمجلس المحلي في المغار لدورتين، فحقق في عهده مشاريع كثيرة في القرية. وكان بعد ذلك المبادر لإقامة مدرسة العلوم الانتقائية المميزة في يركا، والتي كان الهدف منها استيعاب أكثر الطلاب الدروز ذكاء واجتهادا وقدرات من أجل تخريج كوادر نوعية. ونجحت المدرسة والحمد لله. وقد تخرج منها حتى الآن مئات الطلاب حيث يحصل تقريبا جميع الخريجين على شهادات بجروت كاملة ومتفوقة. ويُعتبر الدكتور اسعد عرايدة أحد رجالات الفكر المميزين في الطائفة الدرزية في البلاد اليوم. وجاء في قرار اللجنة المنتخبة عن الأسباب التي أقنعت اللجنة بجدارة د. اسعد القول:" اختارته اللجنه المسؤوله لمجهوده الدائم خلال سنوات عمله بالتطوع في خدمة مجتمعه في مجال التربية والتعليم، وكذلك تأسيسه قرية الاولاد في حرفيش وتطوعه في ادارة منصب رئيس جمعية مشروع تأهيل أولاد إسرائيل. والجدير بالذكر ان كل المناصب التي اشغلها ...كانت تطوعاً .   دكتور اسعد عرايده هو اول شخص غير يهودي يشغل هذا المنصب.