مجلس دالية الكرمل يحتفي بالمعلمين الأوائل وبافتتاح السنة الدراسية الجديدة
نظم المجلس المحلي في دالية الكرمل، في أواخر شهر آب، بمبادرة من رئيسه السيد رفيق حلبي، أمسية جماهيرية احتفالية، لافتتاح السنة الدراسية الجديدة، ولتكريم بعض المعلمات والمعلمين، الذين وضعوا حجر الأساس للتعليم في دالية الكرمل في حينه. وقد حضر هذه الأمسية، إلى جانب رئيس المجلس المحلي، أعضاء المجلس المحلي، مفتشون من وزارة المعارف، كافة مدراء المدارس في القرية، وكافة المعلمين، وجمهور من المدعوين. وألقى السيد رفيق حلبي رئيس المجلس، كلمة جاء فيها أنه وضع موضوع التربية والتعليم في أوائل أفضليات المجلس المحلي، وأنه يعمل كل جهده لرفع مستوى التعليم في القرية، فقام بإجراء بعض التعديلات والتغييرات والتنظيمات الجديدة، آملا أن يصل في المستقبل إلى نتائج أفضل، وإلى مستوى أكبر مما هو عليه الآن. وذكر أن المجلس المحلي، يخصص كافة الميزانيات والموارد  للنهوض بالتعليم والثقافة والأدب والفنون في قرية دالية الكرمل التي تمتاز بإبداعاتها الكثيرة ووجه كلمة إلى المعلمات والمعلمين المكرمين شاكرا لهم ما قاموا به في حينه من مساهمة في تعليم وتثقيف الأجيال في دالية الكرمل وفي توجيه الطلاب إلى التحصيل الأكاديمي وإلى النجاح في الحياة. وقام بتوزيع شهادات التقدير على المكرمين وهم: السيدة سهام ناطور (عيسمي)، السيدة رشدية بيراني، السيدة فيوليت زهر، السيدة        ـ الأستاذ الشيخ يوسف زيدان حلبي، البروفيسور قيس فرو، الأستاذ صدقي حسون، الأستاذ علي بيراني، الأستاذ مجيد حسيسي، الأستاذ عطا حلبي، الدكتور ابراهيم عراقي، الأستاذ سهيل رضوان، الأستاذ داوود روحانا، الأستاذ معين حلبي، الأستاذ وجدي حلبي. وقد شكر باسم المكرمين الأستاذ صدقي حسون. 