السماء هي الحدود
بقلم الأستاذ نئيل أبو يوسف
رئيس طاقم الوسط غير اليهودي في جمعية يخولوت - صندوق راشي
ارتفعت نسبه الحاصلين على شهادة البجروت، من بين أبناء ال 17 عاما في الوسط الدرزي ب 9% بين السنوات 2011 -2012. وهذا هو الارتفاع الأكبر في إسرائيل بين كل الأوساط.
لأول مره تكون نسبه الحاصلين على شهادة البجروت من بين خريجي الثاني عشر  في 2012 (62.8%) أعلى من المعدل في إسرائيل (62.4%).
وارتفعت في الأربع السنوات الأخيرة،  نسبه الحاصلين على شهادة البجروت من بين خريجي الثاني عشر ب 16%.
لقد جاء هذا الارتفاع نتيجة للعمل المشترك بين مدير المعارف الدرزية، الشيخ مهنا فارس، وزارة المعارف، مفتش الوسط الدرزي السيد جلال أسعد، قسم (شاحر)، المجالس المحلية، شركاء آخرين، وجمعية يخولوت والتي أسسها صندوق راشي ويرأسها السيد نيسم كوهن، وهو بدوره الذي طور طريقه تقليص الفجوات التعليمية المكثفة والتي تم تنفيذها أيضا في الوسط الدرزي في السنوات الأخيرة.
قاد الشركاء المذكورون أعلاه استراتيجيه هدفها تحفيز النجاح في المدارس الثانوية والتي تتمركز في ثلاث محاور: العمل مع طلاب قد فشلوا أو من المتوقع أن يفشلوا في موضوع واحد حتى ثلاث مواضيع، مع طلاب ذوي تحصيل منخفض، ومن المحتمل أن يتركوا المدرسة، إذ يتم منع ذلك ويوجهون إلى شهادة البجروت. بالإضافة لذلك يتم تقوية المجال التنظيمي في المدرسة عن طريق بناء قيادة تربوية مدرسية تقود طريقة العمل لجمعية يخولوت.
عملت جمعية يخولوت  في 15 مدرسة في سنة 2013 في الوسط الدرزي، والنتائج تتحدث عن نفسها. بعض المدارس حصلت على نتائج عالية جداً في ظل تنفيذ الاستراتيجيه وطريقة العمل المذكورة، وعلى سبيل المثال: ثانوية بيت جن التي حصلت على 93% من الحاصلين على شهادة البجروت، ثانوية البقيعه التي حصلت على 93% من الحاصلين على شهادة البجروت و ثانوية المغار "ب" التي حصلت على 78% من الحاصلين على شهادة البجروت.
الاحترام لكل الشركاء الذين قادوا هذه المسيرة وبالأساس لمدراء المدارس وطواقم العمل والمركزين الذين عملوا ليلا نهارا من اجل تحقيق الهدف المنشود.
بصفتي رئيس طاقم الوسط غير اليهودي في جمعية يخولوت في منطقة الشمال، افتخر بهذه النتائج، إني اعرف وأنا متأكد أننا سنواصل الحصول على نتائج عالية ومرتفعة، وبودي أن أشكر ثانيةُ  جميع الأطراف الشريكة في هذا العمل التربوي: السيد نيسم كوهين – مطور الطريقة ومدير عام جمعية يخولوت- صندوق راشي، الشيخ مهنا فارس – مدير المعارف الدرزية، الأستاذ جلال أسعد – مركّز التفتيش في لواء الشمال،إدارة لواء الشمال في وزارة المعارف، قسم "شاحر"، كل طاقم المفتشين، جميع المدراء، المركّزين، المعلمين ومساعديهم الذين شاركوا في تطبيق البرنامج.. 