spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 105
الشيخ أبو يوسف سلمان نصر
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 147
العدد 146
العدد 145
العدد 144
العدد 143


 
نشاطات بيت الشهيد الدرزي طباعة ارسال لصديق


 
السيد بن إليعزر،وزير البنية التحتية يزور  بيت الشهيد الدرزي
قام السيد فؤاد بنيامين بن إليعيزر، بزيارة لمقر بيت الشهيد الدرزي في دالية الكرمل، يرافقه مستشاره السيد فرج خنيفس. وكان في استقبالهم، مدير المؤسسة عضو الكنيست السابق السيد أمل نصر الدين، وأعضاء السكرتارية، وممثلو الفروع وهم وليد ملا- يركا،فرحان نبواني- جولس، كمال كيوف- عسفيا، زكي عباس- المغار، أيوب سلامة- حرفيش ووجيه نصر الدين وسميح وهبة- دالية الكرمل  وكذلك الشيخ يوسف أبو عبيد إمام دروز شفا عمرو، والسيد نايف عليان، والكولونيل رامز زين الدين، وعدد من نشيطي البيت. بدا الوزير الزيارة بوضع إكليل من الزهور أمام حائط ذكرى الشهداء الدروز، مستمعا إلى شرح عن سيرة وحياة واستشهاد الجنود الدروز والتضحيات التي قدموها دفاعا عن الدولة.
ثم عُقدت جلسة عمل في مكتب رئيس المؤسسة، فرحّب السيد أمل بالضيف والحضور، وشرح نشاطات المؤسسة والفعاليات، وتوجه إلى الوزير عارضا أمامه طلبات تخص وزارته والوزارات المختصة، ومن أهمهما تعويض أصحاب الأراضي المتضررين في منطقتي الجلمة والمنصورة، والتي سيمر في أراضيهم مشروع الغاز والكهرباء. وكذلك حل مشاكل العائلات الدرزية التي قدمت من لبنان مع الانسحاب عام 2000، وتثبيت أبنائهم في العمل في شركة الكهرباء، واستيعاب 150 مواطنا درزيا للعمل في الشركة. وكشف السيد أمل أن هذه الطلبات، تستند إلى قرار الحكومة رقم 373 والذي ينص على مساواة القرى الدرزية بالقرى اليهودية القريبة منها. مطالبا تخصيص أراض وتجهيز البنية التحتية لوحدات سكن للجنود المسرحين والأزواج الشابة. وأشار السيد أمل إلى مشروع إقامة كلية تحضيرية في المقر، وأعلن أن العمل يسير على قدم وساق، وأن الكلية ستفتح أبوابها في أول شهر تشرين أول، إن شاء الله. وطلب الاعتراف بالسنة الدراسية الأولى للطلاب كسنة رسمية أكاديمية. وردّ الوزير قائلاً، إنه يشكر السيد أمل على حسن الاستقبال، ذاكرا أنه زار المؤسسة عدة مرات أثناء حياته، وفي مناسبات مختلفة، خاصة عندما كان قائدا للوحدة الدرزية، وأعلن أن الطائفة الدرزية، تستحق الكثير من العطاء والانجازات، واستجاب لطلبات أمل وقال إنه يبحث بشكل جدي، تخصيص قطعة أرض كبيرة، ليبني فوقها الشباب الدروز بيوتهم، قد تزيد مساحتها  عن 2000 دونما، وسيتم تخفيض المبالغ التي سيدفعها الجنود مقابل الأرض. كذلك سيعمل على عدم فصل العمال اللبنانيين من شركة الكهرباء، وعلى استيعاب 150 شابا درزيا للعمل في الشركة. وبالنسبة للكلية التحضيرية فقد أعرب عن دعمه للفكرة، وأيد مشروع الاعتراف بالسنة الأولى كسنة أكاديمية, وأثنى السيد بن اليعيزر على الضباط والجنود الدروز في صفوف الجيش وأذرع الأمن.


الوزير إيتان في البيت
قام الوزير رافي إيتان، المسؤول عن شؤون المتقاعدين بتلبية دعوة السيد أمل نصر الدين لزيارة بيت الشهيد الدرزي.وقد عقد اجتماع احتفالي في مؤسسة الشهيد الدرزي، بحضور متقاعدين وشيوخ ومسنين من كافة القرى الدرزية. افتتح الإحتفال كاتب هذه السطور مرحبا بالوزير وصحبه، شارح تفاصيل وافية عن البيت وأهدافه ونشاطاته. وتحدث السيد أمل نصر الدين، فرحب بالوزير وصحبه، وتحدث عن العلاقات اليهودية الدرزية، معربا عن تقديره للشخصيات التي عملت وضحت من أجل تعزيز هذه العلاقات،وأشار إلى الروابط التي توصله مع الوزير الضيف، حيث صاحبه أكثر من مرة في جولاته في لبنان بعد عام 1982. وعرض السيد أمل طلبات الطائفة من الحكومة، وحث الحكومة على تبني قراراتها السابقة التي تساوي بين القرى الدرزية واليهودية المجاورة لها.وأنهى كلامه موجها تهانيه للسيد أسعد فضول من البقيعة، الذي عين مساعدا للوزير. وتحدث عدد من الخطباء منهم السيد نايف عليان من شفاعمرو، والسيد كنج قبلان من بيت جن، والسيد عقاب نصر الدين من دالية الكرمل، والسيد مصلح عزام من عسفيا، والسيد عبداللة حسيسي من دالية الكرمل، والسيدة لينة نبواني من جولس.وتحدث كذلك د. أبي بيتصور، المدير العام للوزارة. وقام الوزير الضيف بإلقاء كلمة استهلها بشكره للمضيف، مشيرا إلى الصداقة القائمة بينهما منذ 40 سنة، وذكر أنه اجتمع مع شخصيات قيادية درزية في لبنان، وأنه يكن الإحترام للدروز وأبنائهم، ووعد بأن يجتمع مع الوزراء المتخصصين، لبحث المشاكل الملحة للمواطنين الدروز.وقد تقرر تشكيل مجلس قطري، يضم ممثلين عن المتقاعدين في الوسط الدرزي لبناء نواد ومراكز للمتقاعدين في الوسط الدرزي.


المطالبة بتحويل البيوت المباعة في البقيعة للمجلس المحلي
استقبل رئيس المجلس المحلي في البقيعة، السيد محمد خير، في منزله بقريته، عضو الكنيست السابق السيد أمل نصر الدين ونظيره السيد أمنون لين، حيث عقد جلسة عمل شارك فيها كذلك السيد فايز خير، حول مشكلة المنازل الواقعة بالقرب من عين القرية، والتي تعود ملكيتها إلى الوكالة اليهودية، حيث كانت قد ابتاعتها من عائلات مسيحية هاجرت إلى الخارج.
تقرر بعد البحث، جمع جميع المستندات والخرائط والصور في ملف خاص، ورفعه إلى رئيس الوكالة اليهودية، وإلى المسئولين في إدارة أراضي إسرائيل، لشراء هذه البيوت من الوكالة، وتحويلها إلى المجلس المحلي، ليقيم مكانها مؤسسات رسمية، تخدم السكان ومصالح القرية.
وكان قبل ذلك، قد قام السيد أمل بزيارة لمُركّزي المؤسسة، السيد طلال مداح، والسيد محمد فضول، وتباحثوا في فتح مكتب للفرع، وإقامة نصب تذكاري للشهداء.


لقاءات أخوية مسيحية درزية
اتفق كل من سيادة المطران الياس شقور، وعضو الكنيست السابق السيد أمل نصر الدين، على عقد أول مجلس تأسيسي أخوي، لتعزيز عرى الصداقة والتفاهم والتعاون بين أبناء الطائفتين الدرزية والمسيحية، على أن يقام بعد ذلك، مجلس يضم ممثلين عن الطائفة الإسلامية والطائفة اليهودية، ليصبح في المستقبل مجلس مشترك لجميع الطوائف.
 وجاء هذا الاتفاق خلال جلسة العمل التي عُقدت في مبنى المطرانية بحيفا، وصرح سيادة المطران لكاتب هذه السطور، والذي حضر الجلسة، أنه يفضل البدء بصورة مصغرة، وثم يكبر، بدلا من البدء بالكبير، والإنتقال للصغير. أما السيد أمل فصرح أن الجلسة الأولى، ستعقد في مؤسسة الشهيد الدرزي بدالية الكرمل، وسيشارك فيها 30 مندوبا عن الطائفة المسيحية، وعدد مشابه من الطائفة الدرزية. هذا وتم الاتفاق بين الزعيمين على مواصلة الاجتماعات، وتبادل الآراء للمصلحة العامة ولمصلحة أبناء الطوائف في البلاد.



تهاني للشيخ سلمان بدر
قام السيد أمل نصر الدين، يرافقه كاتب هذه السطور، بزيارة لفضيلة الشيخ سلمان بدر في منزله بقرية حرفيش، لتقديم التهاني والتبريكات له بمناسبة ترقيته إلى درجة قاضي محكمة الاستئناف. وكان في استقبالهما مع الشيخ أبو طريف، نجله المحامي طليع بدر، وكذلك الشيخ أبو ماجد صالح بدر. وقد شكر الشيخ سلمان ضيفيه على مبادرتهما. وجدير بالذكر أن الشيخ سلمان يشغل منصب المدير العام للمحاكم الدينية الدرزية، منذ أكثر من عشرين عاماً.


محاضرة أمام متقاعدي الشرطة
قام أعضاء رابطة متقاعدي الشرطة وحرس الحدود في المغار، يرافقهم المركّز السيد توفيق طريف، بزيارة لمؤسسة الشهيد الدرزي في دالية الكرمل. واستقبلهم كاتب هذه السطور مرحبا بهم، وشارحا نشاطات وفعاليات المؤسسة والواجب الذي يقوم به رئيس المؤسسة، السيد أمل نصر الدين في خدمة العائلات الثكلى ولتخليد ذكرى الشهداء. وقد تجوّل الضيوف في أرجاء المؤسسة وزاروا حائط الذكرى والقاعة التي تحمل اسم المرحوم الشيخ أبو يوسف أمين طريف. وفي نهاية الزيارة شكر السيد توفيق طريف، باسم الوفد إدارة بيت الشهيد الدرزي، وأثنى على نشاطات السيد أمل مصر الدين ومساعديه، في كافة القرى الدرزية، معربا عن تقديره بشكل خاص، للجهود التي يبذلها السيد نصر الدين في سبيل إنهاء العمل في فرع بيت الشهيد في المغار. والذي كان قد شُيّد بفضل جهود السيد أمل، في عهد الرئيس السابق للمجلس المحلي د. اسعد عرايدة.

 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2019 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.