spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 58
كلمة العدد: لأنهم القابضون على الجمر...
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 148
العدد 147
العدد 146
العدد 145
العدد 144


 
المرحوم الشيخ أبو محمد سعيد العقيلي طباعة ارسال لصديق

ينتمي إلى أسرة من اسر الموحدين الدروز.  العُقيل تصغير عقل، وهو بطن من بطون كعب بن ربيعة، واسم أسرة عربية قديمة أصلها من البصرة. جاء أبناء الأسرة من العراق، ثمّ انتقلوا إلى حلب، ومنها إلى لبنان. وبرز منهم في لبنان، الشيخ نجم العقيلي الذي توفي عام 1812، وكان مندوب الأمير بشير عند الجزار. والمجاهد الكبير أبو زين الدين حسن العقيلي، الذي كان من أعيان الدروز أثناء حوادث الستين واعتقله الأتراك، والشيخ يوسف بن حمود العقيلي، أحد كبار المجتهدين الدروز في الحقل الديني، صاحب كتاب خبايا الجواهر وغيرهم.

كان الشيخ أبو محمد سعيد من سكان قرية السمقانية، هذه القرية التي كانت دروز لبنان خلال قرون تجتمع في السهل الواقع بقربها وتتخذ القرارات المصيرية.كان الشيخ من أعيان البلاد وساداتها دينا ودنيا، وقد انتخب في وظيفة شيخ العقل في الطائفة في عصره وامتاز برجاحة العقل وبعد النظر، ومقاييسه الثابتة والثافبة للأمور، فأصبح مرجعا روحيا وزمنيا للطائفة حتى قيل: كل الأمور تحل إذا وصلت للشيخ سعيد.

وقد علمنا من بعض المشايخ الكرام، أن فضيلة الشيخ أبو زين الدين حسن العقيلي، وهو عم الشيخ سعيد، وأخاه الشيخ يوسف مؤلف خبايا الجواهر, كان قد ألبس العمامة المكولسة قبل الشيخ سعيد. وللشيخ أبو زين الدين ديوان شعر معروف وكتاب عن سير مشايخ الدين.

 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2019 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.