spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 67
زيارة مقام النبي شعيب (ع) وتاريخها
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 157
العدد 156
العدد 155
العدد 154
العدد 153


 
صورة وحكاية: فضيلة المرحوم الشيخ ابو محمد جواد ولي الدين في مقام سيدنا شعيب (ع) في حطين 1982 طباعة ارسال لصديق
بقلم السيد توفيق حلبي

 Image
فضيلة المرحوم سيدنا الشيخ ابو يوسف امين طريف (ر) يستقبل فضيلة المرحوم الشيخ ابو محمد جواد في مقام سيدنا شعيب (ع) في حطين 1982

Image
فضيلة المرحوم الشيخ ابو محمد جواد في مقام سيدنا شعيب (ع) في حطين. في الصورة ايضا الشيخ ابو سامي صافي سامي مشيلح من داليه الكرمل

كان ولا يزال مقام سيدنا شعيب عليه السلام في حطين، هدفا وعنوانا يقصده الزوّار من أبناء الطائفة الدرزية ومن غيرها، منذ عُرف عن وجوده قبل حوالي ألف سنة، فكانت له أهمية دينية وتاريخية في السابق، وازدادت أهميته مع الوقت، حتى أصبح اليوم من أهم المواقع الدينية في الشرق الأوسط. وبعد أن فُتحت الحدود بين لبنان وإسرائيل، عام 1982، قامت جموع كبيرة من المشايخ والشباب من لبنان، بزيارة المقام، نذكر منهم المرحوم الشيخ أبو فندي جمال الدين شجاع، أحد كبار مشايخ الدين في لبنان، ومن شيوخ البياضة الأفاضل (1909-1992) الذي زار البلاد أكثر من مرّة. وكذلك فضيلة المرحوم الشيخ أبو محمد جواد ولي الدين، العلم الأسمى في الطائفة الدرزية الذي قام بزيارة المقام في موعد الزيارة عام 1983 يشاركه حوالي خمسة آلاف زائر من لبنان، حيث لم يشهد التاريخ يوماً أعظم من هذا اليوم في تاريخ الطائفة الدرزية في إسرائيل، حيث كانت هذه الزيارة أكبر حدث في تاريخ الدروز في البلاد لشمولها وأهميتها ومجيئها بعد انقطاع طويل.
   وعند وفاة فضيلة المرحوم الشيخ أبو محمد جواد ولي الدين في 27.4.2012، أقيم في مقام النبي شعيب (ع)، في اليوم الذي تمّ فيه تشييع جنازة فضيلة المرحوم الشيخ أبو محمد جواد في لبنان، موقف تأبيني عظيم، في باحة المقام، في نفس الساعة التي تمّت فيها مراسيم تشييع الجثمان الطاهر، وذلك في موقف فريد من نوعه، لم يجرِ شبيه له في تاريخ الطائفة لشخصية من خارج البلاد. فبعد أن بلغت مسامع فضيلة الشيخ موفق طريف، الرئيس الروحي في البلاد، أنباء وفاة فضيلة الشيخ أبو محمد جواد رحمه الله، وعلم أن جنازته الطاهرة، ستشيَّع بعد ظهر السبت 28.4.2012 في الساعة الثالثة، قام حالا بالتشاور مع مشايخ البلاد، وتقرّر إجراء موقف تأبيني في مقام النبي شعيب عليه السلام. وقد حضر إلى المقام الآلاف من المشايخ والمتدينين وأبناء الطائفة. كما وتم تنظيم حضور النساء في ردهات المقام الشريف وقاعاته بجانب الضريح، وقد قُدِّر عدد المشاركين في هذا الموقف التأبيني بأكثر من 15 الفًا.  وعندما بدأت مراسيم التأبين في بعقلين، نُقلت الصلاة على روح المرحوم الشيخ أبو محمد جواد مباشرة، ووقف الجميع احتراما وتقديرا لذكراه.

Image
 الموقف التأبيني المهيب لفضيلة المرحوم الشيخ ابو محمد جواد في باحة المقام باشتراك الآلاف من ابناء الطائفة
 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2021 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.