spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 38
قصة: الملفوفة
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 153
العدد 152
العدد 151
العدد 150
العدد 149


 
نشاطات طائفية 3\2020-4\2020 طباعة ارسال لصديق
إعداد الشيخ أبو حمزة توفيق سلامة
سكرتير المجلس الديني

Image

Image


المئات من مشايخ الطائفة الدرزية في زيارة لمقام النبي شعيب عليه السلام لذكرى تحرير الشحار وزيارة أهالي حضر


 
أقيمت صباح اليوم السبت 7 آذار 2020 زيارة خاصة لمقام النبي شعيب عليه السلام لذكرى زيارة أهالي قرية حضر للمقام الشريف عام 1974 ولإحياء ذكرى تحرير الشحار ومقام السيد الامير (ق) في جبل الشوف، ابان الحرب الاهلية في لبنان. وتقام هذا الزيارة منذ عشرات السنين في الاسبوع الاول من شهر آذار، وفق قرار شيخ الجزيرة المرحوم سيدنا الشيخ أمين طريف، ويعود القرار لما تحمله هاتان المناسبتان من معانٍ واركان لجميع الموحدين الدروز في دول الشرق الاوسط.
وقد تحدث فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة، أثناء الزيارة عن اللقاءات التي اجراها في العاصمة الروسية موسكو هذا الأسبوع، وعن الاوضاع في جبل الدروز وجبل السماق وجبل لبنان، وعن ضرورة الحفاظ على الكيان الدرزي في كل دول المنطقة. وقال الشيخ طريف أيضا ان أبناء وقيادات الطائفة ملزمون بالحفاظ على بعضهم البعض في كل أنحاء العالم، من منطلق فريضة حفظ الاخوان، وأن ما حصل في الشوف في ثمانيات القرن الماضي، وما فعله ويفعله دروز البلاد خلال الأزمة السورية، خير دليل على ذلك.
وكان قد قدم للزيارة المئات من مشايخ البلاد من الجليلين والكرمل والجولان من مختلف القرى ومنهم سياس الخلوات والمشايخ الثقات وقضاة المحاكم المذهبية.
وأكد الشيخ طريف خلال الزيارة على موقف أبناء الطائفة الموحد في كل أرجاء العالم حول مصالح الطائفة العليا، مع حفظ خصوصيات كل بلد ودولة.


فضيلة الشيخ موفق طريف يجتمع بنائب وزير خارجية روسيا

إجتمع بعد ظهر اليوم الاربعاء 4 آذار 2020 في العاصمة الروسية موسكو فضيلة الشيخ موفق طريف، رئيس طائفة الموحدين الدروز بنائب وزير الخارجية الروسي والمبعوث الخاص للشأن السوري - ميخائيل بوغدانوف. ودار اللقاء حول قضايا عديدة تخص كيان الطائفة في دول الشرق الاوسط، وعلى الأخص الاوضاع في سوريا حيث تدور في هذه الايام معارك ضارية في الشمال السوري. عرض الشيخ طريف على السيد بوغدانوف ورقة عمل تتعلق بالمواضيع التي يجب تناولها في المرحلة الانتقالية في سوريا، وأهمها حفظ مكانة الاقليات الدينية وتمثيلها وحقوق أفرادها من خلال المفاوضات الجارية التي ترعاها روسيا حول نص الدستور.
 
أكد الشيخ طريف للسيد بوغدانوف على دور الدروز ومركزيتهم في الدولة السورية وأهمية اعادة بناء مؤسسات الدولة وبسط سيادتها على كافة المناطق، حيث صرح أن الطائفة تحرص على وحدة سوريا أرضا وشعبا، ولهذا يجب العمل على اعادة فتح المعابر وإزالة الحواجز واحياء الحركة التجارية والصناعية وتعزيز الأمن الشخصي في جبل الدروز -جبل العرب وفي كافة المحافظات السورية.
وقال السيد بوغدانوف معقبا إن للدروز دور مركزي وهام في كل دولة يقطنون فيها وانه سيحرص على متابعة ومواكبة القضايا التي طرحها الشيخ طريف مع مكتب الرئاسة الروسية ومع وزيري الخارجية والدفاع.
هذا وشارك في الاجتماع كبار موظفي الخارجية الروسية والوزير السابق صالح طريف.
يذكر أن لقاء الشيخ طريف وبوغدانوف عُقد في مقر الخارجية الروسية في موسكو، والتي تستعد للقاء قمة مصيري بين الرئيس الروسي فلادمير بوتين والرئيس التركي أردوغان والمقرر عقده في أعقاب تدهور الاوضاع في منطقة إدلب.
 


بيان بشأن الاخبار المؤسفة من جبل الدروز

صدر البيان التالي عن مكتب الرئاسة الروحية لطائفة الموحدين الدروز:
"تلقينا ببالغ الاسف الاخبار الواردة من جبل الدروز - القريا واستشهاد شباب لبوا نداء الاستغاثة للدفاع عن مزارعي المنطقة وحماية أراضيها من غزاة معتدين.
فور سماع الاخبار عن الاشتباكات تواصل فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة مع المشايخ والأعيان في الجبل والسؤال والاستفسار عن الاحوال هناك ونقل تعازي أبناء الطائفة في البلاد الى ذوي وعائلات الشهداء والأمنيات بالشفاء العاجل للمصابين والجرحى.
وأجرى فضيلته اتصالات مع الخارجية الروسية لتدخل قيادات الجيش الروسي في جنوب سوريا لإعادة المخطوفين قبل تدهور الاوضاع أكثر مما هي عليه الآن وطالبهم بالعمل الفوري على إعادة الأمن والأمان الى المنطقة ولجم كل المعتدين مسببي القلاقل والمناوشات.



بيان توضيحيّ للأهل والأخوة في سوريا بشأن التبرعات

اصدر فضيلة الشيخ موفق طريف بيان توضيحيّ للأهل والأخوة في سوريا بشأن التبرعات جاء فيه:
" بسم الله الرحمن الرحيم
بيان توضيحيّ للأهل والأخوة في سوريا بشأن التبرعات
نظرًا لبثّ وتناقل بعض الأقاويل وانتشارها في مواقع التّواصل الاجتماعيّ في الأيام الاخيرة حول موضوع التبرعات، نضع بين يديكم هذا التّوضيح الصّريح بلاغًا واضحًا وجليًّا لدحض الاشاعات وعدم الوقوع في الالتباس:  
1.    إنّ أموال التّبرّعات الّتي قدّمها أبناء الطّائفة الدّرزيّة من الكرمل والجليل والجولان إلى الأهل والإخوة في سوريا على عدة مراحل خلال سنوات الحرب، تنقسم إلى ثلاثة أنواع:
- الأوّل منها هو ما سُلّم إلى مشايخ العقل الأجلّاء في سوريا، وتم تفويضهم بتوزيعها للمصلحة في الجبل كما يرونه مناسبا، وهي ذات المبالغ الّتي صرّح بها شيوخُ العقل علنًا.
- الثّاني منها هو ما أرسل بشكل مباشر إلى جميع المناطق واللجان الفاعلة في سوريا (جبل الدروز والسويداء، قرى جبل الشيخ، جرمانا والقرى حولها وقرى جبل السماق) حيث تم استلام المبالغ من قبل لجان مَحَلّيَّة وشعبية في كلّ القرى والمدن والمناطق الدّرزيّة السّوريّة، ليتمّ توزيعها على أبناء الطّائفة في تلك المناطق او القيام بنشاطات لمصلحة القرى والتجمعات الدرزية. في هذا الصّدد، تؤكّد الرّئاسة الرّوحيّة تسليمها لمبالغ التّبرعات للجان القرى والبلدات وليس لفردٍ أو لشخصٍ معيّن أيًّا كان.
- الثّالث منها هو ما أُوصل لقسم كبير من العائلات والبيوت السّوريّة، أمانةً وصدقةً خاصّةً وفرديّةً، تمّ بعثها بشكلٍ فرديّ من قِبَل أقارب هذه العائلات في بلادنا، مع تحديد اسم المتلقّي بشكلٍ خاصّ ودقيق.
2.     الرّئاسة الرّوحيّة تستنكر بشكلٍ تامّ وقاطع، ما تناقل وأُشيع حول إقامة "فرن مجدل شمس" لصاحبه الشّيخ أبي يوسف حكمت محمود من أموال التبرّعات. نؤكّد ونشدّد أنّ الرّئاسة الرّوحيّة لم ترسل ولم تتبرع بأي مبلغٍ كان في عمليّة إقامة أو تشغيل هذا الفرن.
3.     الرّئاسة الرّوحيّة تُبدي تأكيدها وتشديدها على الموقف الواضح منذ بدء الحرب في سوريا، باتّباع الحياديّة وعدم التّدخّل في شؤون الطّائفة الدّاخلية، حيث أن كل عمل قامت به كان من منطلق "حفظ الاخوان".
4.     رأت وترى الرئاسة الروحية أن وحدة أبناء الطائفة ووحدة الصف والموقف هم السبيل الوحيد لقيادة الطائفة في سوريا وحفظ كيانها ومصالحها.  
إلى جانب هذا كلّه نؤكّد وقوفنا الدّائم إلى جانب إخواننا وأهلنا في سوريا، وإنا على استعداد للقيام بكل ما يلزم من مساعدة ومساندة حتى تعود الأوضاع الى سابق عهدها بعونه تعالى، ونضرع دائما الى عودة الأمن والأمان والسلام إلى كافة ربوع الدولة السورية بجميع أهلها وسكانها.
باحترام- مكتب الرئاسة الروحية- جولس، 11 نيسان 2020"
معايدة فضيلة الشيخ في عيد الفصح لأبناء الشّعب اليهوديّ وأعياد الفصح المجيدة لأبناء الطّوائف المسيحيّة
أرسل فضيلة الشيخ أبو حسن موفق طريف الرسالة التالية لأبناء الشعب اليهودي ولرؤساء الطوائف المسيحية:
"مع حلول عيد الفصح لأبناء الشّعب اليهوديّ، وأعياد الفصح المجيدة لأبناء الطّوائف المسيحيّة، نتقدّم بأصدق التّهاني والتّبريكات إلى عموم المحتفلين، داعين لكم جميعًا بالصّحّة والسّلامة ودوام العافية.
كما ونتضرعُ إلى الله تبارك وتعالى أن يبعد غمامة الوباء عن سكّان بلادنا ودول العالم أجمع، لتعود الحياة إلى مجراها الطّبيعيّ وتقام صلوات الأعياد في دور العبادة من جديد.
كل عام والجميع بخيرٍ وصحّة وعافية!
الشّيخ موفّق طريف - الرّئيس الرّوحي للطّائفة الدّرزيّة"


فضيلة الشيخ يشارك في دعاء خاص للباري عز وجل لإزالة خطر وباء الكورونا
 
شارك ظهر اليوم الخميس 26 آذار 2020 فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية في لقاء خاص عقده رئيس بلدية القدس بحضور رؤساء الأديان حيث أقاموا دعاء خاص للباري عز وجل لإزالة خطر وباء الكورونا وإبعاده عن شعوب العالم، وذلك في ظل الأزمة التي تعصف في العالم منذ أشهر وزادت حدتها في الأسابيع الاخيرة.
قال الشيخ طريف إن الكورونا هي جرثومة خطيرة تعصف بالبشرية جمعاء ولا تفرق بين دولة وأخرى وبين إنسان وآخر، وعليه يجب على العالم بأجمعه أن يتعاون معاً لإيجاد حل لهذا الفيروس الذي أدى الى أزمة لم تحدث منذ أكثر من قرن من الزمن.
وأكد فضيلة الشيخ أن رجال الدين هم قدوة ومثال للمجتمع وعليه فان الطائفة الدرزية ارتأت منذ بدء الأزمة أخذ دور فعال في نقل التوصيات للجمهور والالتزام بها وإلغاء التجمعات وحتى تعليق الصلوات في الخلوات منذ عشرة أيام.
كما وأثنى فضيلته في معرض كلامه على الأطباء الذين يعملون على مدار الساعة لإنقاذ حياة الاخرين، مؤدين رسالة إنسانية معرضين أنفسهم للخطر، ونوه على الجهود المشتركة لجميع مواطني الدولة، يهودا وعربا، لدرء مخاطر الفيروس مما يؤكد أن باستطاعة سكان البلاد العيش معا بسلام ووئام.
يذكر أنه شارك في اللقاء الى جانب الشيخ طريف بطاركة وحاخامين وشيوخ وشددوا على دور قادة الأديان في التأثير على المواطنين والالتزام بتعليمات وزارة الصحة بحذافيرها.
دعاء فضيلة الشيخ:
"بسم الله الرّحمن الرّحيم
اللهم إنّي متوّجهٌ في هذا الدّعاءِ إليكْ
ضارعًا بالثّقةِ بينَ يديكْ
متّكلًا في التّحقيقِ دومًا عليكْ
اللّهم فافرُشْ لنا برحمتكَ دروًبا من نورْ
وارسُمْ على الوجوهِ الشّاحبةِ بسمةً من سرورْ
واكتُبْ لنا الخيرَ والتّوفيقَ في كلِّ الأمورْ
اللّهم اجعَلْ برحمتِكَ لكلِّ مهمومٍ راحةْ
ولكلِّ حزينٍ سعادةْ
ولكلِّ مريضٍ شِفاءْ
ولكلِّ داءٍ دواءْ
اللّهم أَنقِذْ عالَمَنا وقد عَمَّ وباءُ الكورونا الدُّروبْ
وأغلقتْ الدُّولُ أبوابَها وتعاظَمتْ أصواتُ الكُروبْ
وضَعُفُ الإنسانُ أمامَ حُكمِكَ واستغاثتْ بكَ الشّعوبْ
فانظُر إلينا برحمةٍ واصلِحْ اللّهمَ القُلوبْ
اللهم ها نحنُ ذا ندعوكَ اليومَ دُعاءَ الــمُضطرّينْ
ونرجوكَ رَجاءَ المتوكّلينْ
طالبينَ أمنًا بعدَ خوفْ
وصحّةً بعدَ ابتلاءْ
وجمعًا بعدَ تفريقْ
وقُربًا بعدَ بُعدْ
اللهم باركْ مَن تسهرُ عيونُهُمْ من أجلِ الرّعايةْ
مُعرِّضينَ أنفُسَهُم للخطرِ من أجلِ توفيرِ الحمايةْ
اللّهم ابعَثْ رحمةً تشفي المرضى والموجوعينْ
وتُعيد السّكينةَ والرّضا إلى قلوبِ الخائفينْ
اللهم إنّ أبوابَ الخلواتِ والكَنائسِ قد أغُلقتْ
وَمداخلَ المساجدِ والكُنُسِ قد أُقفلتْ
وحكمَ الدّاءُ على أصواتِ المصلّينَ فَسكتَتْ
اللّهم ولنْ تعودَ إلّا إنْ أمرْتَ ففُرِجَتْ
اللّهم اجعل السّماحَ في هذه الأيّامِ أقوى خصالِنا
وارزُقنا الصِّدقَ والرّضى في أقوالِنا وأفعالِنا
واعطِنا القوّة حتّى نسامحَ ونعفو
ونلزمُ بالمحبّةِ بيتًا يسعُنا كلُّنا ويصفو
اللّهم أنت السّلامُ ومنكَ السّلامْ
تباركتَ يا ذا الجلالِ والإكرامْ
آمين آمين يا ربَّ العالمين".


بوادر لحل إشكالية صورة الإمرأة الدرزية المتدينة في بطاقات الهوية

بعد سلسلة لقاءات عقدت في الأسابيع الأخيرة بين فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية وبين وزير الداخلية أريه درعي والمدير العام لسلطة السكان البروفيسور شلومو مور يوسف تم بلورة مقترح يُمَّكن من حل الاشكال القائم حول وجوب صورة شخصية لحامل الهوية تكشف ملامح الوجه وفق ما يعرف بقانون الهويات البيوميترية. ووفق المقترح ستكون صور النساء الدرزيات المتدينات الملثمات في الهوية وفق التقاليد التوحيدية المتبعة، مع غطاء الفم، دون حاجة للسفور.
وكانت المشكلة قد استعصيت حين تم إقرار قوانين دولية عامة لشكل الصورة في البطاقات الشخصية، مما حدا برجالات الدين في البلاد ورئيس الطائفة برفض القانون البيومتري فيما يتعلق بصور النساء المتدينات الملثمات في الهوية – حيث رفضن عشرات النساء الحصول على بطاقة هوية جديدة تمس بالمشاعر والتقاليد المتبعة. وكان اشكال مشابه قد حدث في لبنان في السنوات الأخيرة مما أدى الى أزمة حكومية بين الداخلية اللبنانية والقيادات الدينية الدرزية في لبنان.
بوادر الحل بانت بعد تدخل وزير الداخلية بشكل شخصي والذي تفهم مطلب الرئاسة الروحية للطائفة وتداعيات القضية – وعليه زار الوزير درعي دارة الشيخ طريف في جولس والتقى بالرئيس الروحي والشيوخ الدروز وبعد ذلك عقدت لقاءات عمل في القدس بحضور كبار موظفي وزارة الداخلية ومستشار الوزير – السيد مفيد عثمان لإيجاد صيغة متفقة.
يذكر أن وزير الداخلية ومدير عام الوزارة عملوا في الأشهر الأخيرة على تذليل عقبات عديدة في تخصيص وتوزيع ميزانيات للسلطات المحلية الدرزية في البلاد، في ظل عدم وجود ميزانية مصادق عليها في الدولة وأجروا لقاءات مع ممثلي منتدى السلطات المحلية الدرزية.
هذا وشكر الشيخ طريف وزير الداخلية على مساعيه لحل أزمة السلطات المحلية وطالب بالشروع الفوري لتخصيص ميزانيات تطوير للقرى الدرزية ووضع خارطة طريق للسنوات القادمة تضمن تطور القرية الدرزية – خاصة فيما يتعلق بتوسيع مناطق النفوذ. 
 
 

 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2020 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.