spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 89
دور المرأة الدرزية في العيد
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 153
العدد 152
العدد 151
العدد 150
العدد 149


 
نتائج الانتخابات للكنيست الثانية والعشرين في الوسط الدرزي طباعة ارسال لصديق

شارك الوسط الدرزي في البلاد في الانتخابات البرلمانية للكنيست الثانية والعشرين بحماس واهتمام، لكن نسبة المصوتين بلغت حوالي الستين بالمئة فقط، بالرغم من وجود عدد كبير من المرشحين الدروز في الأحزاب المختلفة. وقد أسفرت النتائج عن فوز السيدة غدير مريح، المرشحة في المكان الخامس والعشرين في حزب أزرق أبيض، على غالبية الأصوات الدرزية والشركسية التي وصلت إلى حوالي 25000 صوت، وهذا هو أكبر عدد من الأصوات يحصل عليه مرشح درزي حتى الآن. وتحظى السيدة غدير بشعبية كبيرة في القرى الدرزية، بسبب فصاحتها وثقافتها ومهنيتها واعتدالها ومظهرها المحتشم، حيث بعثت الأمل في نفوس المواطنين، أنها يمكن أن تحدث تغييرا في معاملة الدولة للطائفة الدرزية، في حل الأمور العالقة، وفي التعجيل في تحقيق المساواة، وفي تعديل قانون القومية، وفي أمور كثيرة أخرى. وقد حصل حزب السيدة غدير على أكبر عدد من المصوتين، ونجح  بادخال 33 مرشحا للكنيست القادمة، ومن الممكن أن يشكل الحكومة، أو أن يكون شريكا بالائتلاف، وعندها تقف السيدة غدير أمام التحدي الكبير في تحقيق الآمال التي علقت بانتخابها.
وقد نجح في الوصول للكنيست كذلك السيد حمد عمار، في حزب  "إسرائيل بيتنا"، وذلك للمرة الثالثة، ونجح السيد جبر عساقلة في الوصول للكنيست لأول مرة في نطاق  القائمة العربية المشتركة. ومن الممكن أن ينضم للكنيست في وقت لاحق بعد استقالة عدد من الأعضاء السيد فطين ملا، المرشح رقم 33 في حزب الليكود، وقد حصل الحزب على 31 مقعدا. وهناك احتمال ضئيل في وصول المرشح السيد صالح سعد وموقعه المكان التاسع في حزب العمل الذي حصل على ستة مقاعد.
السيد جبر عساقلة العضو الجديد هو عضو الكنيست الواحد والعشرون من الطائفة الدرزية، والثالث الذي يصل للكنيست عن طريق الحزب الشيوعي أو الجبهة.   

Image
 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2020 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.