spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 88
الهــــوارة والــــدروز
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 121
العدد 120
العدد 119
العدد 118
العدد 117


 
أمهات الكتب الدرزية طباعة ارسال لصديق


جاء صدور "الموسوعة التوحيدية للصغار", ليسد فراغا كبيرا عند النشء الدرزي الجديد, الذي أخذ يتشرب أخلاق وعادات المجتمعات الأخرى, وبدأ يبتعد عن تراثه وتعاليمه وعادات مجتمعه, لسبب واحد بسيط, وهو أنه لا يعرفها. ففي السابق, كان الجيل الصاعد يعيش هذه العادات ويتفاعل معها, واليوم تغيرت أمور كثيرة في  المجتمع الدرزي, وتسربت إليه أمور مستوردة جديدة.  وهنا تكمن أهمية الموسوعة التوحيدية للصغار, في كونها تعرض أمام الأجيال الدرزية الصاعدة, الواقع الدرزي والتعاليم والأخلاق والفضائل التوحيدية المتوارثة. وهذه الموسوعة تعتبر عملا ثقافيا كبيرا, وإنجازا تربويا هاما, في تاريخ الطائفة الدرزية, وهي تنضم لسلسلة طويلة من الكتب والمؤلفات الثقافية الأساسية, التي وضعها مؤلفوها في فترات تاريخية حالكة الظلام, فجاءت منارا وهداية ومصباحا ينير الطريق أمام الجميع. وبالرغم من أن المجتمع الدرزي كان زراعيا قرويا, إلا أنه اهتم بالكلمة المكتوبة,  وصدرت عنه تاريخيا بعض المؤلفات, التي كان لها أهمية كبيرة في تاريخ الأدب العربي, وفي التراث والمجتمع الإسلامي والشرقي على مر العصور.
 واليوم نتركز بالمؤلفات الدرزية التي تتحدث عن الدروز أنفسهم, مع العلم أنه توجد مؤلفات درزية قيمة, تبحث في مواضيع عامة ولها أهميتها ودورها التاريخي. ونحن نبتعد عمدا عن المؤلفات المذهبية الداخلية, والتي تلعب دورا كبيرا وهاما في صقل شخصية الشاب الدرزي المتدين, ونتركز في المؤلفات التي تعالج شؤون الطائفة.وجدير بالذكر أن القرون الخمسة الأولى, بعد تأسيس الدعوة, كان فيها الدروز منطوين على أنفسهم, يحاربون ويقاتلون وينتصرون, لكنهم لم يظهروا بشخصية درزية واضحة إلا بعد استلام المعنيين الحكم في لبنان عام 1516, وبرز هذا واضحا, عندما تسلم الحكم الأمير فخر الدين المعني الثاني, في أواخر القرن السادس عشر. وفي هذه الفترة تقريبا, ظهر الكتاب الأول الذي يعتبر من أمهات الكتب الدرزية, وأطلق عليه لقب " المؤلف" أي الكتاب الفريد من نوعه, طبعا حسب المقاييس الدرزية وهو كتاب " عمدة العارفين" للشيخ محمد مالك الأشرفاني.

 عمدة العارفين , الشيخ محمد مالك الأشرفاني, مخطوط :
كتاب  اسمه الكامل هو " عمدة العارفين في قصص النبيين والأمم السالفين", مكون من ثلاثة أجزاء, يحتوي على معلومات وافية عن عدد كبير من الأنبياء والشخصيات, ذات الشأن في تاريخ الموحدين الدروز. الكتاب ما زال مخطوطا ينقل بالنسخ فقط, شأنه شأن كافة الكتب المذهبية التوحيدية. استعان مؤلفه في إعداده بعشرات المراجع والمؤلفات, وقد أصبح مع الوقت مرجعا تاريخيا هاما, يعتمد عليه رجال الدين والباحثون والمؤرخون والمثقفون. وقد جاء في كتاب المؤرخ عجاج نويهض عن الأمير السيد (ق) في حديثه عن كتاب " عمدة العارفين ما يلي: " كتاب عمدة العارفين جميع أجهزته متقنة: حسن التبويب, ونسق مطرد, وفهرس لكل جزء, وله مقدمة وختام, وفي مقدمته تعداد للكتب والمصادر التي استمد منها المؤلف لكتابه. وكان الأشرفاني معاصرا للإمارة المعنية , بعد مقتل الأمير فخر الدين المعني وأولاده في الآستانة."

 الحركات في لبنان، إلى عهد المتصرفية, يوسف خطار أبو شقرا, تحقيق عارف أبو شقرا, بيروت 1952:
كتاب يضم معلومات قيمة عن الأوضاع في لبنان قبل حوادث الستين, وعن الصراع بين الدروز والمسيحيين حول السلطة والحكم والنفوذ في لبنان. وجدير بالذكر أن الدروز حكموا لبنان خلال ألف سنة تقريبا منذ القرن الثامن بواسطة التنوخيين والمعنيين والشهابيين, وكانوا أسياد لبنان حتى حكم بشير الشهابي, الذي تنكر في القسم الثاني من حكمه للدروز, وحاربهم وقضى على زعمائمهم. المؤلف الشيخ يوسف أبو شقرا, كان شاهد عيان للأحداث, وقد سجلها كمعلومات وذكريات خاصة, وظلت محفوظة في خزائن العائلة, حتى قام حفيده الأستاذ عارف أبو شقرا بتحقيقها وإعدادها للنشر. تكمن أهمية الكتاب في كونه يقدم وجهة النظر الدرزية للأحداث, وذلك مقابل أبواق الدعاية الكبيرة التي استعملها الموارنة آنذاك, مستعينين بكافة القناصل والسفراء الأجانب, في الدول العربية التي كانت تحت وطأة الحكم العثماني المعادي للدروز.

 سيرة العارف بالله الأمير السيد (ق) , إعداد عجاج نويهض , مطبعة العرب القدس (حوالي 1936) :
كتاب شامل قيم وجامع وضعه الأستاذ عجاج نويهض في الثلاثينات استنادا إلأى عدة مؤلفات قديمة استعملها حرفيا وأضاف إليها الشروحات والتفسيرات والتوضيحات المناسبة فجاء الكتاب مصدرا تاريخيا حقيقيا مزودا بشروحات وتوضيحات هامة. يضم الكتاب وثيقة من تأليف الشيخ أبي علي مرعي زهر الدين تلميذ الأمير السيد (ق) عن الأمير السيد (ق) وعصره وتلاميذه. وفي الكتاب كذلك سير للمؤرخين الدروز الثلاثة الأمير صالح بن يحيى التنوخي, المؤرخ الشيخ حمزة بن الفقيه بن سباط والمؤرخ الشيخ محمد مالك الأشرفاني. ويضم الكتاب سيرة أحد أكبر أتقياء الدروز وهو الشيخ الفاضل محمد أبي هلال (ر) بقلم تلميذه المدقق الشيخ أبي علي عبد الملك ابن الحاج يوسف الحلبي.

 بنو معروف في التاريخ, سعيد الصغير, سوريا  (حوالي 1960):
كتاب شامل فيه معلومات وتفاصيل هامة عن جبل الدروز وعن استيطان الدروز فيه وعن الحياة التي سادت فيه خلال قرونز وفي الكتاب عودة إلى تاريخ الدعوة الدرزية وتطورها وتقدمها. في الكتاب ثبت للعائلات المعروفية في سوريا ولبنان وفلسطين تعتبر مرجعا أوليا بالغ الأهمية للعائلات المعروفية التي انتشرت مع الوقت في كافة المناطق التي يعيش فيها دروز. المتاب غني بتفاصيل أولية وأساسية عن جبل الدروز وعن الحياة فيه. 

 تاريخ الموحدين الدروز في المشرق العربي, د. عباس أبو صالح ود. سامي مكارم, منشورات المجلس الدرزي للبحوث والإنماء, بيروت:
من أهم الكتب والمراجع التي صدرت عن تاريخ الطائفة الدرزية في المنطقة. يضم معلومات موثقة ومكتوبة بشكل منهجي مرتب عن بداية الدعوة الدرزية وانتشارها وإقامة الإمارة التنوخية وبعدها الإمارة المعنية ثم الشهابية. وفيه معلومات عن استيطان الدروز في جبل حوران وحروبهم ومواقعهم وعن الدروز في عهد الإنتداب الفرنسي بما في ذلك تفاصيل وافرة عن الثورة السورية الكبرى.يقع الكتاب في حوالي أربعمائة صفحة وفيه فهارس وثبت للمراجع وقائمة كتب غنية باللغة العربية وذلك مصادر انجليزية وفرنسية استعملها المؤلفان.

 الدروز في التاريخ, د. نجلاء أبو عز الدين,  دار العلم للملايين , بيروت 1985:
كتاب شامل, صدر في البداية باللغة الإنجليزية, وترجم للغة العربية, ويضم تاريخ الدروز منذ تأسيس الدعوة في مصر في مستهل القرن الحادي عشر الميلادي في عهد الدولة الفاطمية وحتى أيامنا, وفيه فصول هامة مراحل تأسيس الدعوة ونشرها والقائمين بها, وعن المرأة الدرزية, وبعض الجوانب العسكرية والمذهبية في تاريخ الطائفة الدرزية. وقد استعملت المؤلفة المكتبة التاريخية الضخمة التي امتلكها المؤرخ الكبير سليمان أبو عز الدين.

 معجم أعلام الدروز, د. محمد خليل الباشا:
أهم كتاب وأهم مشروع ثقافي صدر حتى الآن في العصر الحديث يتعلق بالطائفة الدرزية.الكتاب مؤلف من جزئين وهو يضم سير عدد كبير من الشخصيات الدرزية اللبنانية التي كان لها شأن في الدين والقيادة والسياسة والأدب والفنون والحياة العامة في لبنان وخاصة في القرن العشرين. هذا الكتاب يعتبر نواة لموسوعة درزية, فهو يضم نخبة كبيرة من الأسماء التي  برزت على مر التاريخ في لبنان وكان لها تأثير في حياة الطائفة الدرزية والدولة اللبنانية والأمة العربية.الكتاب غني بالأسماء والتفاصيل الوافية عن كل شخصية وه يبعث على الفخر والإعتزاز بوجود مثل هذه الشخصيات في المجالات المختلفة وهي تنتمي للطائفة التوحيدية.المعجم مرتب حسب أحرف الهجاء وهو مكتوب بطريقة علمية منهجية ويعتبر موسوعة هامة ومرجعا فريدا من نوعه في تاريخ الطائفة الدرزية.

 إسلام الموحدين, المذهب الدرزي في واقعه الإسلامي والفلسفي والتشريعي, الشيخ الكتور أنور فؤاد أبو خزام , بيروت 1995:
كتاب بالغ الأهمية, فيه محاولة جادة لشرح الأصول والمباديء والمعتقدات التوحيدية الدرزية, من قبل أستاذ دكتور جامعي, إبن الطائفة الدرزية وشيخ من شيوخها, وهذا يكسب الكتاب ميزة خاصة لها أهميتها ومكانتها. وجاء في الشرح عن الكتاب على جلدته الأخيرة:" دراسة أكاديمية علمية معمقة, حول المعتقد الدرزي وشؤونه وشجونه. وهي نتيجة لبحوث مكثفة دامت أكثر من عشر سنوات, وقد تطرقت هذه الدراسة إلى كل المسائل التي كانت في الماضي موضوع بلبلة وضياع. وقد خضعت هذه الدراسة لإشراف نخبة من رجال الفكر والمعرفة."

 شركاء في المصير, أمل نصر الدين وآخرون , دالية الكرمل 1970:
كتاب فريد من نوعه, وجديد في بابه, قام بتأليفه وجمعه, السيد أمل نصر الدين,  بالتعاون مع السيدين دافيد بيلد وعمانوئيل شحراي. يتحدث الكتاب عن جوانب مختلفة من حياة الطائفة الدرزية في إسرائيل, وهو مكتوب باللغات الثلاث, ويحتوي على مجموعة نادرة من الصور التوثيقية, التي تعبر عن واقع الطائفة الدرزية. في الكتاب مجموعة من المقالات, قام بوضعها شخصيات مسؤولة في الطائفة, وكذلك خبراء أو صحفيون إسرائيليون. للكتاب أهمية كبيرة, بكونه أول مؤلف جدي وكبير وشامل, عن الدروز يصدر في البلاد. وقد لاقى الكتاب رواجا كبيرا, وما زال يعتبر مرجعا عن الدروز في إسرائيل, بالرغم من صدور عشرات الكتب بعد ذلك.

 سويداء سوريا, موسوعة شاملة عن جبل العرب, منشورات ماجد علاء الدين, السويداء 1995
موسوعة شاملة, في مجلد واحد عن جبل الدروز في سوريا, تضم مقالات تتناول كافة النواحي الجغرافية والمناخية والتاريخية والأدبية والإقتصادية وغيرها لجبل الدروز.تضم هيئة التحرير السادة: اسماعيل الملحم, هايل القنطار, وهيب سراس الدين ورياض نعيم وإشراف الدكتور ماجد علاء الدين." يعتبر هذا الكتاب الأول من نوعه, لكونه يحتوي على معلومات موسوعية أكاديمية عن محافظة السويداء, من النواحي التاريخية والجغرافية والآثار والثقافة والعادات والتقاليد والأنشطة الإقتصادية بمختلف أشكالها."

 الدروز في الشرق الأوسط , د. سلمان حمود فلاح , 2001:
كتاب صدر باللغات العربية والعبرية والإنجليزية. وقد ورد في الشرح على غلاف الكتاب:" هو أول كتاب شامل عن الدروز في الشرق الأوسط عامة, وفي إسرائيل خاصة. أهم ما يميزه أنه أول بحث علمي, يعالج جميع القضايا المطروحة بشكل موضوعي نزيه.ويشمل كل المواضيع الهامة تاريخيا واجتماعيا وثقافيا. في الكتاب ثلاثة أبواب وستة عشر فصلا. يبحث الباب الأول في تاريخ الدروز في المنطقة واستيطانهم وتأسيس ديانتهم.ويضفي الثاني ضوءا جديدا واضحا على حياتهم الإجتماعية والثقافية, بما في ذلك تنظيمهم الطائفي, وقضائهم المذهبي المعتمد على شرعهم وفقههم. أما الباب الثالث فيضيف توسعا وتعمقا لحياة الدروز في إسرائيل واندماجهم في حياة الدولة, والتطورات في حياتهم الإجتماعية والدينية والثقافية خلال نصف قرن".

الدروز, شيوخ أعيان وأعلام, سميح ناطور  دالية الكرمل  2003:
كتاب يضم صورا وتفاصيل أساسية عن عدد من الشخصيات الدينية والسياسية والأدبية التي عاشت في القرن العشرين في سوريا , لبنان, إسرائيل والمهجر.يضم الكتاب معلومات عن كافة شيوخ العقل في سوريا ولبنان وكذلك الرؤساء الروحيين في إسرائيل في هذه الفترة والشخصيات الدينية التي لبست العمامة المكورة وشخصيات دينية لها مكانتها في حياة الطائفة ومشايخ البياضة ومجموعة كبيرة من أتقياء الطائفة الذين تباركت بهم قراهم وبلادهم وأسدوا خدمة كبيرة لمجتمعهم وطائفتهم.
 


 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2014 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.