spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 137
كتاب عن حياة المرحوم الشيخ أبو حسن كامل طريف
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 139
العدد 138
العدد 137
العدد 136
العدد 135


 
فضيلة الشيخ موفق طريف في زيارة عملٍ للأمم المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية طباعة ارسال لصديق
بقلم المحامي رائد شنان - مرافق الشيخ

Image
 
قام فضيلة الشيخ موفق طريف، الرئيس الروحي للطائفة الدرزية، بزيارة للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، وللعاصمة الامريكية واشنطن، حيث التقى هناك بمسؤولين كبار في الأمم المتحدة والحكومة الامريكية لمتابعة الشأن السوري وأوضاع الدروز والأقليات في سوريا، في ظل الحرب الاهلية الدائرة هناك، والمحادثات الجارية بين الولايات المتحدة وروسيا، للوصول الى حل نهائي في القضية السورية. ورافق فضيلة الشيخ السفير السيد بهيج منصور، والذي يشغل منصبا رفيعا في وزارة الخارجية، رافق الشيخ موفق طريف في زيارة العمل وشارك معه في اللقاءات المذكورة.
واجتمع فضيلة الشيخ طريف أولا في مقر الجمعية العامة للأمم المتحدة، بنائب الأمين العام للشؤون السياسية، السيد جيفري فيلتمان، حيث دار الحديث بينهم حول أوضاع الدروز في سوريا، وطالبه بالعمل عن طريق قنوات الاتصال الدولية والمبعوث الاممي الخاص السيد ستيفان دي ماستورا، بطرح الشأن الدرزي على طاولة المحادثات، وخاصة أوضاع القرى الدرزية في جبل السماق، والتي لا تزال تقبع تحت سيطرة تنظيمات إرهابية، وتتعرض لمضايقات عديدة. وبحث فضيلته مع نائب الأمين العام سبل إيصال مساعدات لهذه القرى. وأعرب نائب الأمين العام فلتمان والذي شغل سابقا سفيراً أميركياً في بيروت ونائبا لوزير خارجيتها، عن قلقه إزاء أوضاع القرى الدرزية شمال سوريا، وصرح بأنه سيطرح الموضوع مع الأمين العام للجمعية العامة أنطونيو غوتراش في وقت قريب.

Image 
فضيلة الشيخ مع السيد جيفري فيلتمان نائب الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية

واجتمع الشيخ طريف في نيويورك، بنائبة رئيسة بعثة الولايات المتحدة للجمعية العامة السفيرة ميشيل جي سيسون وتناولا المفاوضات الدائرة هذه الأيام بين الولايات المتحدة وروسيا حول القضية السورية، وشدد فضيلة الشيخ على ضرورة إيجاد صيغة تحفظ الامن والهدوء لجميع المناطق الدرزية في سوريا، خاصة في منطقة قرى جبل الشيخ، ومحيط قرية حضر، بعد الاعتداءات التي تعرضت لها في الأشهر الأخيرة. وطالب فضيلته من السفيرة أن تعمل لدى حكومتها بوجوب المحافظة على حقوق جميع الأقليات في سوريا في كل اتفاق مستقبلي.

Image 
فضيلة الشيخ والسفير بهيج منصور مع رئيسة بعثة الولايات المتحدة للجمعية العامة السفيرة ميشيل جي سيسون
 

Image
فضيلة الشيخ مع السيد داني دانون رئيس البعثة الإسرائيلية للأمم المتحدة

Image 
فضيلة الشيخ مع السيد جونثان جرينبلا رئيس مجلس إدارة رابطة مناهضة التشهير ADL

هذا وعقد الشيخ طريف أيضا لقاء مع رئيس البعثة الإسرائيلية للأمم المتحدة، السيد داني دانون، حيث أعلن الأخير وقوف دولة إسرائيل الى جانب أبناء الطائفة الدرزية.  إضافة الى ذلك اجتمع الشيخ طريف مع مجلس إدارة رابطة مناهضة التشهير، والتي تحارب العنصرية والتمييز في دول العالم (ADL) وعرض أمامهم مداخلة أوضاع الدروز في الشرق الوسط عامة، والأمور التي تواجههم كأقلية دينية تتعرض لملاحقات على أساس عرقي. وصرح رئيس المجلس السيد جونثان جرينبلا، بأنه سيطرح موضوع الدروز في اجتماعات مكاتب الرابطة في منطقة الشرق الأوسط وأوروبا وسيعمل قدر استطاعته على كبح جماح اضطهاد الدروز أينما كانوا.  وعقد القنصل الإسرائيلي العام في نيو يورك على شرف زيارة الشيخ طريف حفل استقبال خاص حضره العشرات من وجهاء نيويورك وأصحاب المناصب الرسمية والشعبية في المدينة، إضافة الى رجالات دين من طوائف أخرى.
والتقى فضيلته بأعضاء من مجلس إدارة "إيباك" AIPAC  وهو اللوبي الأميركي – الإسرائيلي الأكثر فعالية وتأثير على صناع القرار في السياسية الامريكية الخارجية.  واستعرض فضيلته أمام أعضاء مجلس الإدارة أوضاع الطائفة الدرزية في البلاد، والصعوبات التي تواجه أبناء الطائفة في الأمور الحياتية اليومية، مثل قضايا الأرض والمسكن، والتي أضحت تشغل بال كل أبناء الدرزية، وطالبهم بممارسة الضغط على حكومة إسرائيل، لتحقيق مساواة فعلية على أرض الواقع. إضافة الى ذلك قدم الشيخ طريف مداخلة حول أوضاع الأقليات في منطقة الشرق الأوسط خاصة في سوريا وطالب أعضاء إيباك بعرض قضايا الأقليات على أعضاء الكونغرس الأمريكي.

 Image

Image

Image
 
وفي جلسة أخرى اجتمع فضيلة الشيخ طريف في نيويورك مع رؤساء منظمات يهودية في الولايات المتحدة - أعضاء الكونغرس اليهودي العالمي ومع المدير العام للكونغرس السيد روبيرت زينغر، وتحدث اليهم بإسهاب عن الطائفة الدرزية وعن علاقتها بالشعب اليهودي ودولة إسرائيل وعن ضرورة دعم أبناء الطائفة الدرزية خاصة في مشاريع تعلمية واكاديمية مبرمجة من شأنها رفع المستوى التعليمي والثقافي.
 
Image
فضيلة الشيخ مع المدير العام للكونغرس اليهودي العالمي السيد روبيرت زينغر

والتقى فضيلته بنائبة رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي لدى الجمعية العامة للأمم المتحدة السيدة جوان أدامسون، وبحثا شؤون الأقليات في دول الشرق الأوسط، وسبل الحفاظ عليها، خاصة في سوريا في ظل الحرب الاهلية الدائرة هناك والتهديدات التي تواجهها الأقليات العرقية من قبل التنظيمات الإرهابية التكفيرية، مثل جبهة النصرة وداعش. وشكرت السيدة أدامسون فضيلة الشيخ طريف على قدومه الى نيويورك في هذه المهمة، وعلى طرحه الموضوع من وجهة نظر إنسانية، وقالت انها ستنقل وجهة نظره الى الدول الأوروبية وستعمل على وضع شؤون أقليات سوريا على طاولة المفاوضات المنعقدة في جنيف.  هذا والتقى الشيخ موفق طريف أمس برؤساء الأديان في مدينة نيويورك وشرح لهم عن العلاقات بين أبناء الطوائف والأديان المختلفة في إسرائيل وعن التسامح والتعاون بين رجالات الدين من جميع الطوائف.    
 
Image
فضيلة الشيخ مع السيدة جوان أدامسون  رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي لدى الجمعية العامة للأمم المتحدة

استمر فضيلة الشيخ موفق طريف في زيارة العمل الى الولايات المتحدة حيث عقد سلسلة لقاءات في العاصمة الامريكية، واشنطن واجتمع مع كبار المسؤولين الضالعين بشؤون الشرق الأوسط والسياسة الخارجية في الولايات المتحدة. واجتمع فضيلته في البيت الأبيض مع السيدة فيكتوريا كوتس – المستشارة الخاصة للرئيس الأميركي دونالد ترامب، وعضوة مجلس الامن القومي الامريكي (NSC)  والمختصة بالتقييمات الاستراتيجية، وبحث معها أوضاع الأقليات الدينية في الشرق الأوسط في ظل التغييرات التي تحدث في السنوات الأخيرة، وأعرب عن قلقه الشديد إزاء ما يتعرض له أبناء الطائفة الدرزية في قرى جبل السماق في منطقة إدلب، وعن الخطر المحدق بهم، وطالب الإدارة الامريكية أخذ الإجراءات اللازمة لدرء الخطر. وتحدث عن ضرورة حفظ مصالح جميع الأقليات في سوريا في أي اتفاق أمريكي – روسي حول إنهاء الازمة في سوريا.  وصرحت المستشارة كوتس بأنها تتفهم قلق الشيخ اتجاه أبناء طائفته، وأن الحفاظ على سلامة الأقليات مصلحة إنسانية من الدرجة الأولى لضمان الاستقرار في المنطقة، وعليه سترفع توصيات بهذا الشأن لمجلس الامن القومي، وستطرح الموضوع على جدول أعمال زيارة نائب الرئيس الأمريكي، مايك بينس لمنطقة الشرق الأوسط.
 
Image
فضيلة الشيخ مع السيدة فيكتوريا كوتس – المستشارة الخاصة للرئيس الأميركي دونالد ترامب

واجتمع فضيلة الشيخ طريف في مبنى الخارجية الامريكية مع نائب وزير الخارجية لشؤون الشرق الأوسط السيد ديفيد ساترفيلد، الذي يمثل الولايات المتحدة في محادثات جنيف حول انهاء حالة الحرب في سوريا والرحلة الانتقالية وطالبه بأن تتطرق المفاوضات الى مستقبل أبناء الطائفة الدرزية في سوريا وضمان سلامتها خاصة وأن قسما من منطقة شمال غرب سوريا والمحاذية للحدود التركية، لا يزال تحت سيطرة الجماعات الإرهابية التكفيرية، وطالبه أيضا بالعمل لدى السلطات التركية، أن تعمل على توفير الحماية للقرى الدرزية في تلك المنطقة. وطالب الشيخ أيضا بضمان وصول المساعدات الإنسانية الدولية لكافة مناطق سوريا بما في ذلك منطقة جبل الدروز وقرى جبل الشيخ في فترة الشتاء بالذات، لحماية ووقاية السكان. وأجاب السيد ساترفيلد وأوضح أنه يقدر موقف وسعي الشيخ طريف، وانه قلق بنفسه إزاء التطورات الأخيرة على مقربة من الحدود التركية، وانه سيعمل على بحث الموضوع بشكل مستعجل مع نظرائه الروس، خلال اجتماعهم القريب. وأضاف أن المنطقة تشهد فترة حرجة للغاية تتعدى أبعادها حدود سوريا وتهدد الاستقرار في لبنان أيضا، وعلية يجب التنسيق التام بين الدول العاملة في المنطقة.
 
Image
فضيلة الشيخ مع السيد ديفيد ساترفيلد، ممثل الولايات المتحدة في محادثات جنيف حول انهاء حالة الحرب في سوريا

ونظرا للأنباء الواردة حول التوغل التركي، التقى فضيلة الشيخ موفق طريف على وجه السرعة بنائب السفير الروسي في الولايات المتحدة، ديمتري زهيرنوف وبالمستشار السياسي في السفارة طارحا المواضيع التي تم بحثها مع المسؤولين الأمريكيين. ولخص نائب السفير اللقاء بأن وحدة سوريا وحماية جميع الطوائف هناك، هما مصلحة عليا تضمن استقرار المنطقة، وأنه سينقل طرح الشيخ طريف الى العاصمة الروسية موسكو.
 
Image
فضيلة الشيخ مع السيد ديمتري زهيرنوف نائب السفير الروسي في الولايات المتحدة

وكان الشيح موفق طريف قد اجتمع في مبنى الكونغرس مع عضوة الكونغرس السيدة اليانه روس-لاتين وطالبها ان تطرح أوضاع الأقليات في سوريا على طاولة بحث مجلس الشيوخ بهدف إيصال صوت المضطهدين في الشرق الأوسط وتجنيد الرأي العام الأمريكي. 
 
Image
فضيلة الشيخ مع عضوة الكونغرس السيدة اليانه روس-لاتين

 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2018 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.