spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 58
الشيخ محمد العنزي (ر)
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 135
العدد 134
العدد 133
العدد 132
العدد 131


 
المرحوم الشيخ أبو سلمان كامل فلاح طباعة ارسال لصديق
بقلم الأستاذ الشيخ أبو أمل جمال فلاح


Image
 
انتقل إلى رحمته تعالى في قرية كفر سميع الشيخ أبو سلمان كامل حسين فلاح عن عمر ناهز الخامسة والثمانين عاما قضاها في عمل البر والإحسان وخدمة المجتمع. وقد تعلم المرحوم في مدرسة ترشيحا                                                           الابتدائية وانتقل إلى ثانوية عكا منهيا الصف التاسع حيث اضطر لقطع دراسته بسبب احداث الحرب العالمية الثانية. كان من أوائل السائقين في قريتنا والمنطقة حيث اقتنى سيارة شحن وزود أهالي  بلدتنا وسكان القرى المجاورة بمواد البناء لتشييد بيوتهم لمدة تفوق الثلاثة عقود وكانت الأمانة ديدنه ومحبة الناس واحترامهم متجسدة في سلوكه أخلاقا وادبا وفق ما نشأ عليه من تربية صالحة تحت كنف والديه المرحومين أبو محمد حسين يوسف فلاح ووالدته أم محمد حسين سلمان احمد فلاح سوية مع اخوته المرحوم أبو سلمان محمد حسين فلاح واخيه أبو حسين كمال فلاح واختيه نعامة ونعايم أطال الله أعمارهم. تزوج من المرحومة فريزة صالح سلمان توبه من الرامة وانجبا من البنين أربعة ومن البنات ثمان وتزوج بعد وفاتها من المصونة عليا عيسمي من مدينة حاصبيا أطال الله عمرها.
تقلد المرحوم منصب رئيس المجلس الإقليمي مركز الجليل لقرى كفر سميع، كسرى، يانوح وجث، لمدة اربع سنوات ( 1981- 1985) حيث قدم لهذه القرى المزيد من التطور والتقدم في حقل التربية والتعليم وشق الشوارع وتعبيدها والخدمات الاجتماعية ودعم الفرق الرياضية حيث كان من أوائل المشجعين والداعمين للنشاطات الرياضية والتربية والفنية. وفي زمن رئاسته افتتحت المدرسة الشاملة مركز الجليل في اول ايلول  عام 1982 حيث حالفني الحظ لإكون مديرها الأول لمدة عشرين عاما وخرجت أفواجا عديدة من الطلاب من قرى المجلس الإقليمي وحرفيش والبقيعة والرامة وترشيحا وحصلت عام 2002 على المكان الأول في نتائج البغروت قطريا بمستوى 56% بينما كان معدل البغروت في الوسط الدرزي 38% واليهودي 48% والعربي 32%.
كان المرحوم من أوائل المبادرين لإقامة مشاريع هامة لمصلحة أهالي القرية أذكر منها:
1- إقامة جمعية المياه التعاونية في القرى حيث تولى رئاستها منذ تأسيسها عام 1963 حتى عام 2012 أي حوالي نصف قرن خدمة مجانية بدون مقابل مع لفيف من أهل القرية وأخص بالذكر الشيخ أبو سلمان سليم نجيب طرودي أطال الله عمره.
2- بادر إلى بناء مزار الشيخ الفاضل (ر) في القرية حيث جمع التبرعات من أصحاب الفضل والإحسان من سكان القرية والقرى المجاورة وتم بناؤه وتدشينه عام 2007 بحضور جموع غفيرة من مشايخ الطائفة والطوائف الأخرى يتقدمهم فضيلة الشيخ أبو حسن موفق طريف الرئيس الروحي ورئيس المجلس الديني الدرزي وساعده في ذلك لجنة من أهالي القرية واخص بالذكر الشيخ أبو يوسف سعيد إبراهيم.
3- كان رئيس لجنة الوقف الدرزي في القرية راعيا أراضي الوقف ومنتوجاته وإدارة شئونه المالية واليومية.
تحلى المرحوم بروح المرح والفكاهة البريئة . كان صاحب البيت الواسع كرما وكرامة ، شجاعا في مواقفه يقول كلمة الحق ولو على نفسه, والتحق بصفوف رجال الدين وكان عضوا في المجلس الديني الدرزي لعدة سنوات, أعماله شاهدة على حسن صنيعه. خسارتنا كبيرة برحيله ولكن ذكراه وذكره سيبقيان خالدين في نفوسنا ما حيينا لأجيال كثيرة. قادمة. رحمه الله وأبقاكم. 

 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2017 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.