spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 114
الزيارة لمقام سيدنا سبلان (ع)
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 133
العدد 132
العدد 131
العدد 130
العدد 129


 
السيد شوقي حليمه طباعة ارسال لصديق
مجلة العمامة - نيسان 2017
حامل لواء الإعلام التوحيدي الدرزي في العالم
Image

السيد شوقي حليمة، هو شخصية مميزة، فقد ولد في لبنان، حينما كانت بلاد الأرز جوهرة الشرق الأوسط، وكان يهتم بالماضي والتاريخ والتراث لبلده وطائفته. هاجر في البداية إلى كندا، وسكن مدينة إدمونتون، وكان من النشيطين في الحياة العامة للجالية الدرزية فيها. انتقل بعد ذلك إلى مدينة تورونتو في كندا، واستمر في نشاطه الطائفي في خلق جو من الألفة والتعاون بين أفراد الجالية، والعمل على مساندة واحدهم الاخر، والاستمرار قدما في مسيرة التوحيد. وبعد سنوات انتقل إلى مدينة لوس انجلس في كاليفورنيا في الولايات المتحدة، حيث يعيش ويعمل هناك، ويقوم بنشاطاته المميزة. وهو متزوج من السيدة سارة، إعلامية تشغل وظيفة محررة المجلة التراثية التي تصدرها الجمعية الدرزية الأمريكية. والسيد شوقي حليمة رجل موهوب وصاحب قدرات إعلامية فائقة، فهو ينبض بالحرارة التوحيدية، ويعتز ويفتخر بانتمائه المعروفي، وقد كان نشيطا في إحياء التراث التوحيدي في لبنان، واستمر في نشاطه، عندما انتقل إلى القارة الأمريكية، وبادر هناك إلى إقامة مشروع كبير، يربط بين جميع ابناء الطائفة الدرزية في كافة أنحاء العالم، ويؤدي إلى التواصل فيما بينهم، ويسعى إلى التعارف بين الدروز المتواجدين في الدول المختلفة، ويعمل على نشر الإنجازات التي يقوم بها أبناء العشيرة التوحيدية، وعلى بث كل ما يدعو ابناء المجتمع التوحيدي إلى الفخر والاعتزاز بالانتماء. فأسس مجلة الفجر، ورقيا وإلكترونيا، كوسيلة إعلامية غير سياسية، كل هدفها هو أن تكون وسيلة اتصال بين أبناء الطائفة الدرزية في كافة أنحاء العالم، ولها دور رائد في تقريب وجهات النظر بين التجمعات الدرزية المختلفة، وهي لا تعتمد على إعلانات، وليست لها أهداف تجارية، وإنما هي عمل تطوعي من قِبل السيد شوقي حليمة وزوجته السيدة سارة، من أجل رفع شأن وإعلاء اسم الطائفة التوحيدية الدرزية. والسيد شوقي وزوجته، نشيطان في حضور المؤتمرات الدرزية الدولية، التي تُعقد على مدار السنة في التجمعات الدرزية في العالم، ونقل مجريات الأمور فيها والتعريف بالمشتركين من أجل التقارب والتفاهم والتعارف والتواصل التوحيدي المستمر. والمجلة مفتوحة أمام حملة الأقلام الدروز في كل مكان، ان يبعثوا بخواطرهم وأشعارهم وقصصهم وأدبهم وكتاباتهم للنشر من على صفحاتها الإلكترونية، حيث تصل إلى جميع المواطنين الدروز في كل مكان. و"العمامة" تحيي السيد شوقي حليمة وزوجته، وتبارك نشاطهما وجهودهما من أجل بقاء جمرة التوحيد الدرزية، متوهّجة، متأججة، منيرة، مضيئة في سماء هذا العالم الكبير. ونحن سعداء أن نعلم، أن أبناء الجاليات الدرزية في كافة التجمعات في العالم، هم من أرقى المواطنين في دولهم، وهم يتمتعون بالعلم والثقافة والدين والأخلاق، وهم متمسكون بالتقاليد والتراث والفضائل التوحيدية الدرزية، التي حافظت على وجودنا خلال ألف عام. 




 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2017 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.