spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 64
سيرة خلواتي
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 136
العدد 135
العدد 134
العدد 133
العدد 132


 
شبلي الأطرش يستنجد بالنبي شعيب (ع) طباعة ارسال لصديق
كان شبلي الاطرش (1904-1850 )زعيم جبل الدروز واشترك في معارك وحروب كثيرة دفاعا عن الجبل وابنائه وقد اسر عدة مرات ونفي الى مناطق مختلفة من العالم . وبالاضافة الى كونه زعيما عشائريا وسياسيا ماهرا فقد كان شاعرا شعبيا او بالاحرى شاعر الجبل , يتغنى الجميع بقصائده ويرددها من ورائه ويستشهد بحكمه وامثاله . وكان شبلي ككل درزي يؤمن بدين التوحيد ويستنجد بأنبيائه ,يطلب رضاهم وينذر النذور اليهم وخاصة النبي شعيب عليه السلام.

وفيما يلي بعض الابيات التي قالها في قصائد مختلفة ومناسبات متغيرة يذكر فيها النبي شعيب عليه السلام: قال في قصيدة ارسلها لأخيه يحيى الاطرش الذي كان مقبوضا عليه في سجن الشام:
نذرا علي ان جمع الدهر بيننا        لأذبح لوجه الدارحيل غضاب
وأَ‎ُزين  الدار  المهانة   بعدنا         واقول عيشي في لقاكم طابا
وازور حطين انا فيكم مخصص        واعمل وليمة للحضر والغاب

    ويكرر وعده هذا في قصيدة اخرى بعثها كذلك لأخيه يحيى في السجن فيقول:
نذرا علي ان جمع الدهر بيننا        وشفتك بعيني والربوع الذواهبا
لأزور  انا  حطين  فيكم   مخصص        واعمل وليمة مع جميع السوايبا
وامدح زماني بعد كسران خاطري        واصحابو عقب الشقا والحرابيا
ولا هو على الله كثير يفرج همومنا        ويفكنا  من  معضلات  النوايبا
من بعد ما خطينا نصلي على النبي        المصطفى اللي يقصدوه الركابيا
يحسن خلاص الكل منا  من  البلا        ويفكنا   من   حرها  واللهايبا

    وكتب في منفاه في الاناضول:
يا رب ان كان الهدى في صحايفك        يا بار يا حاكم على كل حاكم
بحرمة نبي شرف الارض   والسما        والاربع  الاقطاب اهل  العزيم
وبرجال  الحكمة  الثلاثة  سيادنا        بالعدة  الاطهار  اهل  الكرايم
بجاه  الدعاة  الراشدين  جميعهم        بجاه  الشفيع اللي  بحطين نايم
تدمر ديار اللي  سطوا في خرابنا        وتلحق على عجيانهم والحراير    
وتفكنا  من ديرة  الترك  والخزر        اهل الجحود الملحدين الذمايم
              وتلحق على عجيانهم والحرايم

ويختم احدى قصائده اتلاخرى بقوله :
واختم كلامي بالنبي لوط وشعيب        والسيد الاعظم  امام الزمان
يسمح  لنا  من حرها  واللواهب        ويفكنا  من  عشرة التكواني

وفي احدى قصائده وهو في المنفى يخاطب داره التي اصبحت مهجورة بغيابه ويبعث رسولا لها فيدعو للرسول بأن يكون تحت رعاية النبي شعيب فيقول :
دركتكم اشعيب انت ومطيتك        من شر حاسود له عين صايبة









 

 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2017 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.