spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 1
القرى الدرزية في الكرمل
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 132
العدد 131
العدد 130
العدد 129
العدد 128


 
كل الديانات تلتقي بهذا المقام الشريف طباعة ارسال لصديق
بقلم الشيخ أبو محمد نهاد مشلب
 رئيس المجلس المحلي في أبو اسنان



تحتفل الطائفة الدرزية، في أواخر شهر كانون ثان  كل سنة، بالزيارة التقليدية السنوية لمقام  سيدنا، نبي الله الخضر عليه السلام، في قرية كفر ياسيف المجاورة لنا، والتي تضم مثل قريتنا، سكانا من كافة الطوائف، يعيشون بتفاهم ووئام وتعاون، ويحافظون واحدهم على الآخر، كجيران وكسكان مجتمع واحد، ودولة واحدة، وثقافة مشتركة، كل ذلك،  في ظل تعاليم الديانات السماوية، التي تؤمن بالتوحيد وكرامة الإنسان.
 وهذا العيش المشترك، هو واقع مستمر منذ عشرات السنين، وهو نهج  قديم ومبني على قواعد سليمة، وعلى أسس متينة من الاحترام المتبادل والسعي للعمل المشترك، ولتكوين مجتمع راق، يصبو إلى التقدم والتطور والمعيشة الهادئة.
 ونحن نلاحظ، أن كل هذه المبادئ والقيم، تتجسد في الخامس والعشرين من شهر كانون ثان كل سنة، حيث يجتمع آلاف المشايخ من أبناء الطائفة الدرزية، من كل أماكن تواجدهم في البلاد، في قاعات وردهات المقام الشريف لسيدنا الخضر عليه السلام، ويقومون بالشعائر الدينية، وينعمون باللقاء الأخوي، ويستقبلون كل سنة، إخوانهم أبناء الطوائف الأخرى، الذين يأتون لتهنئتهم والمشاركة معهم في الزيارة المباركة، وفي تجديد العهد بالاستمرار في الحياة المشتركة إلى ما شاء الله.
وهنا، يسعدني أن أتوجه  لعموم أبناء الطائفة المعروفية، باسمي وباسم كافة أبناء بلدي أبو سنان، بأحر التهاني والتبريكات، بمناسبة الزيارة التقليدية لمقام سيدنا الخضر عليه السلام، راجيا من الله عز، وجل أن يعيد هذه المناسبة، على جميع أبناء الطائفة الدرزية، وعلى كافة سكان القريتين، أبو سنان وكفر ياسيف، وعلى جميع أبناء مجتمعنا، بالخير واليمن والبركات آملا أن  يحل السلام المنشود على ربوع شرقنا الحبيب، وقد رفعت أعلام الهدوء والطمأنينة  في هذا ألوطن.
ولا شك أن للمقام الشريف أهمية تاريخية بالغة فهو يمثل وحدة كل الطوائف،  ليس فقط في مناسبة الزيارة التقليدية، وإنما على مدار كل أيام السنة، فكل الديانات تلتقي بهذا المقام الشريف وتعمل في ظل تعاليمه.
وفي هذا اليوم الذي يجتمع فيه عموم مشايخنا الأجلاء، لتبادل التهاني بين بعضهم البعض، وبينهم وبين باقي الطوائف، التي تتوافد لتهنئة أبناء الطائفة  المعروفية،  لا بد لي من ذكر شخص عزيز، له فضل كبير، الا وهو الأخ أبو مراد عوني توما، رئيس مجلس كفرياسيف المحلي، لما يضحي ويقوم به اتجاه أبناء الطائفة ولاحترامه لهذا المكان المقدس، واهتمامه الخاص يوميا، شهريا وسنويا به، فله الشكر والتقدير والعرفان،  وكل عام والجميع بألف خير . 
 

 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2017 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.