spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 1
التنظيم الطائفي للدروز
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 146
العدد 145
العدد 144
العدد 143
العدد 142


 
بيت الطائفة الدرزية في عسفيا طباعة ارسال لصديق
بقلم:
بعونه تعالى, قد تأسست جمعية توحيدية ( עמותה ) في عسفيا, من كافة شرائح المجتمع العسفاوي, من شيوخ وشباب غيّورين على المصلحة العامّة, وراحة سكان القرية. وكان الهدف الأسمى والأول للجمعية, إقامة بيت للطائفة الدرزية في عسفيا، والذي سيُستغل لعدة أهداف, ومن أبرزها وأهمها في الوقت الحاضر, بأن يكون البيت مأتماً عامّاً لجميع السكان، لأن المآتم الموجودة حالياً ضيقة ولا تفي بالغرض المطلوب، كذلك لصعوبة الوصول والخروج منها وإليها.
وكان الاجتماع الأول للجمعية بتاريخ 25\10\2005، وفيه تقرر دعوة عدد من المشايخ والشباب, لطرح الفكرة أمامهم. وبتاريخ 22\11\2005 عقد الاجتماع الثاني مع نخبة من المواطنين من شيوخ وشباب في مقام سيدنا ابو عبد الله (ع), وقد استحسن الحضور الفكرة, وأبدوا الاستعداد للعمل على إنجاحها وتحقيقها، وقد برز من بين الحضور سوّاس الخلوات الثلاثة, الذين باركوا هذا المشروع, ووعدوا بالدعم المعنوي والمادي.
وبعد ذلك وبتاريخ 3\12\2005 عقدت الجمعية اجتماعاً آخر في المقام المذكور مع الأخ الدكتور أبو أمير أكرم حسون, الذي بارك هذه الخطوة, ووعد بالمساعدة والدعم المعنوي والمادي، وبعد اقل من يومين, استطاع تحضير خارطة الأرض المنوي إنشاء البيت عليها, وهي تابعة لدائرة أراضي إسرائيل, وتقع في الحارة الغربية من القرية, وتبلغ مساحتها حوالي ثمانية دونمات، كما وعد بتخصيص مليوني شيكل جديد بميزانية سنة 2006 لدعم المشروع, فله الشكر والتقدير ونتمنى أن يتمكن من إيفاء ما وعد به.
وفي يوم الجمعة الموافق 6\12\2005, الذي كان أحد أيام العشر المباركة, وتحت رعاية كل من شيخنا الشيخ أبو حسن موفق طريف, وفقه الله وسدد خطاه، الرئيس الروحي للطائفة, والدكتور الأخ ابو الأمير أكرم حسون, رئيس بلدية الكرمل المحترم، تم الاحتفال بوضع الحجر الأساسي للمبنى, وذلك بإزاحة الستار عن اللافتة التي تحمل اسم البيت، وكلاهما وعدا مشكورين بالدعم والمساعدة، كما حضر الاحتفال جمع غفير من مشايخ القرية وشبابها، وقد تم في هذا الاحتفال وفي ذلك اليوم, جمع مائة ألف شيكل جديد. وقد ألقى كاتب هذه السطور كلمة بهذا الموقف جاء فيها:
"أتوجه باسمكم جميعاً, لفضيلة شيخنا الشيخ أبو حسن موفق, وفقه الله, الرئيس الروحي للطائفة, أن يبارك هذا المشروع, باسم مشايخ الطائفة، آملين أن نلقى من حضرته الدعم المعنوي والمادي, لأن المشروع كبير وسيكلف كثيرا، ونحن بحاجة ماسة إلى دعمه ونداء كفّه السخي المعروف والمشهور عنه بمثل هذه المواقف. وكذلك نتوجه إلى رئيسنا الأخ الدكتور أبو أمير أكرم المحترم أن يعمل ما في وسعه من أجل إنجاح هذا المشروع، وكما نتوجه إلى عموم أهل بلدتنا الكرام أن يتبرّعوا بسخاء حتى نتمكن من إنجازه، وأخص بالذكر أولئك الإخوة الذين منَّ الله عليهم وأغناهم من فضله، فالزكاة أي التطهير للأموال واجب ديني واجتماعي." فنسأل الله أن يوفقنا ويعيننا على إنجازه في أقرب وقت ممكن، وأنتهز فرصة حلول عيد سيدنا الخضر (ع) لأقدم لجميع أبناء الطائفة أطيب الأماني وأجمل التبريكات وكل عام والعموم بألف خير.
 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2019 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.