spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 130
كلمة فضيلة الشيخ موفق طريف: عندما تلتحم القداسة بالقداسة
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 136
العدد 135
العدد 134
العدد 133
العدد 132


 
نشاطات طائفية طباعة ارسال لصديق
إعداد الشيخ أبو حمزة توفيق سلامة
سكرتير المجلس الديني


السهرة الدينية في المقام


جرت في أوائل شهر كانون أول عام 2014، السهرة الدينية التقليدية في مقام النبي شعيب عليه السلام، التي تجري دوريا مرة كل شهرين، مساء يوم السبت، الأول من كل شهر زوجي، وذلك من أجل اللقاء بين إخوان الدين، والتداول في الشؤون الدينية، والاجتماعية، والتراثية، ومن أجل إجراء الصلوات الروحية. وحضر هذه السهرة كالعادة، مئات من مشايخ الدين من الجولان والكرمل والجليل، يتقدمهم فضيلة الشيخ موفق طريف. وقد تليت الصلوات، وأُسمعت الأناشيد الروحية، وألقيت بعض الأخبار، وتداول المشايخ فيما بينهم الأوضاع الراهنة، والظروف القاسية، التي يعاني منها إخواننا في سوريا. وابتهل الجميع لله سبحانه وتعالى، أن ينهي أزمة الإخوان في سوريا، وأن تُحلّ المشاكل، وأن يسود الخير والسلام في المنطقة والعالم. وقام بواجبات الضيافة لهذه السهرة مشكورين أهالي قرية بيت جن الكرام.
 


رئيس القوى البشرية في زيارة فضيلة الشيخ


قام الجنرال حجاي طوبولانسكي، رئيس قسم القوى البشرية، في جيش الدفاع الإسرائيلي، بزيارة لفضيلة الشيخ أبو حسن موفق طريف، في بيت الطائفة، يرافقه العقيد وجدي سرحان، رئيس قسم الطوائف في الجيش. وجرت بينهما جلسة عمل، بُحثت فيها عدة مواضيع، تتعلق بخدمة أبناء الطائفة الدرزية في جيش الدفاع الإسرائيلي، ومنها موضوع المتدينين، وكذلك موضوع التعليم الجامعي، حيث طالب فضيلة الشيخ، تأجيل الخدمة العسكرية، لكل طالب ينوي الدراسة في مؤسسة جامعية، سواء كان على نفقة الجيش، أو على نفقته، وسواء كان في البلاد، أو خارج البلاد، وذلك لتشجيع التعليم الأكاديمي، لدى أبناء الطائفة الدرزية، وزيادة عدد الطلاب والخريجين، حيث أن القرى الدرزية، ما زالت تفتقر كثيرا إلى متعلمين وخبراء فيها. وطالب كذلك، أن يقوم جيش الدفاع الإسرائيلي، ببناء وحدات سكن للجنود المسرحين الدروز في القرى الدرزية، مثلما هو الحال في وحدات السكن التي تُبنى في مدينة عكا، وفي أماكن أخرى. كما طالب أن يقوم جيش الدفاع الإسرائيلي، بالشرح عن الطائفة الدرزية، في كافة أذرع الجيش، وذلك لتعريف أفراد الجيش عن الطائفة الدرزية وخدمتها للدولة. كما عالج موضوع إقالة الآلاف من المجندين من ضباط وجنود في الخدمة الدائمة، ومن بينهم عدد من الدروز. وقد شكر الجنرال فضيلة الشيخ على استقباله وحديثه، ووعد أن يدرس كافة القضايا التي أُثيرت، وأن يتخذ القرارات بروح إيجابية.
 



افتتاح فرع البنك العربي الإسرائيلي في جولس


افتتح في قرية جولس، فرع للبنك العربي الإسرائيلي، لتقديم الخدمات المصرفية للسكان، وذلك تحت رعاية فضيلة الشيخ موفق طريف، وبحضور الشيخ نعيم هنو، ورئيس المجلس المحلي في جولس، السيد سلمان عامر، ومدير عام البنك، وأعضاء مجلس الإدارة. وجدير بالذكر، أن قرية جولس، كانت تفتقر حتى الآن إلى أي فرع لبنك فيها، وكان الأهالي يضطرون للسفر والذهاب إلى أماكن أخرى. وألقى في الاحتفال فضيلة الشيخ كلمة جاء فيها:"
" أحييكم بأجملِ تحيةٍ, وأحييِّ ضيوفنا الكرام, وأرحبُ بالجميع أجمل ترحيب, في هذا اليوم المميز بتواجدكُم جميعاً معنا, لنحتفِلَ وإياكم بافتتاح الفرع الجديد للبنك العربي الإسرائيلي  في بلدتنا جولس, والتي طالما انتظر سكانها هذه اللحظة السعيدة. وبهذه المناسبة يطيب لي أن أتقدم للجميع, إدارةً وزبائن, بأجمل وأسمى وأرَق التهاني والتبريكات, بافتتاح هذا الفرع النموذجي المجّهز بأحدث التقنيات والمعدات التي توصل اليها العلم في هذا المجال.
أيها الإخوة, أن وجود فروع للبنوك داخل قرانا, حل مُشكِلةً هامةً جداً تَهُمُّ مجتمعنا بِأسرهِ, خاصّة رجال الدين مِن أبنائهِ, والنساء.  بِوجود البنك داخل القرية لا تحتاج المرأة الدرزية, أو الكهل, السفر خارج القرية, مُتكبدين مشقة السفر وإضاعة الوقت, لهدفِ إجراءِ أي معاملةٍ بنكيةٍ, بغض النظر عن نوعيتها وأهميتها.". وهنأ فضيلته السيد رياض حسيسي، من دالية الكرمل، بتعيينه قائما بأعمال المدير العام للبنك، والسيد كريم غضبان مدير الفرع الجديد والموظفين.





تهنئة رجال الدين  المسيحيين بالأعياد المجيدة
 
قام فضيلة الشيخ موفق طريف، بزيارة لسيادة المطران جورج بقعوني، في المطرانية في حيفا، على رأس وفد من المشايخ من كافة القرى، وخاصة من دالية الكرمل وعسفيا، لتقديم التهاني للمواطنين المسيحيين الكاثوليك، بمناسبة حلول عيد الميلاد المجيد، وعيد رأس السنة. ورحّب سيادة المطران، بفضيلة الشيخ والوفد المرافق، له ذاكرا أنه كانت تربطه علاقات طيبة مع المواطنين الدروز في لبنان، وأنه منذ حضوره للبلاد، يقوم ويشارك في كافة المناسبات والأحداث المشتركة مع أبناء الطائفة الدرزية، وهو سعيد أن تتجدد علاقته القديمة مع الإخوة الدروز، في هذه البلاد. وذكر فضيلة الشيخ موفق طريف، أن العلاقات الطيبة بين المطرانية في حيفا، والطائفة الدرزية ممثلة بالرئاسة الروحية، كانت دائما وثيقة ومتواصلة، منذ عشرات السنين، منذ زمن تولي المرحوم جده الشيخ أمين طريف، الرئاسة الروحية مع كافة المطارنة، الذين أشغلوا منصب المطرانية في حيفا وعكا وسائر الجليل.
 وقام كذلك فضيلة الشيخ، بزيارة تهنئة لسيادة المطران سهيل ديواني، راعي الطائفة البروتستانتية، في مكتبه في القدس، ورافقه في الزيارة الشيخ يعقوب سلامة، رئيس قسم الطوائف في وزارة الداخلية، وعدد من المشايخ، حيث أقام سيادة المطران حفل غداء على شرف الوفد. كما قام بزيارة تهنئة مماثلة لسيادة المطران ماركوتسو في الناصرة. 




حفل تكريم رجال الشرطة


دعا فضيلة الشيخ موفق طريف، للمشاركة في حفل تكريم رجال الشرطة، في مقر الشرطة الرئيسي، في القدس، تحت إشراف وزير الشرطة، السيد أهرونوفيتش، والمفتش العام للشرطة، الجنرال دانينو، وكبار الضباط. وكان من بين المكرّمين، أربعة من ضباط وأفراد الشرطة الدروز، تميزوا بخدمتهم المخلصة، وبقيامهم بواجبهم على أحسن وجه. وقام بهذه المناسبة، الوزير والمفتش العام، بتكريم المرحوم الشرطي زيدان سيف، الذي استُشهد أثناء دفاعه عن المواطنين في كنيس في القدس، وذلك عن طريق أهله، وأبناء عائلته، الذين شاركوا في الاجتماع.



افتتاح بيت الشعب الجديد في المغار


جرى تحت رعاية فضيلة الشيخ موفق طريف، افتتاح بيت الشعب الجديد، في الحارة الغربية في قرية المغار، بحضور عشرات المشايخ المدعوين، من القرى الدرزية، وبحضور شيوخ القرية وشبابها ووجهائها من كل الطوائف. وقد تمّ إقامة هذا البيت، بمبادرة من مشايخ قرية المغار، الذي انتخبوا لجنة، قامت مشكورة، بإجراء كافة الترتيبات، للحصول على الرخص، والإشراف على عملية البناء، وجمع الأموال لهذا الغرض، من أجل إتمام المشروع. وقام أهالي البلدة بالتبرع بسخاء، لهذا المشروع، كما نال المشروع دعما من المجلس الديني الدرزي، ومن قسم الطوائف في وزارة الأديان، ومن مؤسسات أخرى. يقع البيت في مكان فسيح، وفيه مكان منفصل للرجال والنساء كما هو متبع، وفيه موقف كبير للسيارات، وهو يحتوي على كافة الأمور الضرورية، للقيام بالجنائز، ولمكوث أهالي المفقودين لمدة ثلاثة أيام في ساعات بعد الظهر. ويضم ذلك، التدفئة، والأنوار، والماء، والخدمات الأخرى. وجدير بالذكر، أنه يوجد في المغار بيت شعب آخر، يقع في الحارة الشرقية، يستعمله سكان المنطقة. وألقى في الاحتفال، فضيلة الشيخ موفق الكلمة التالية:
"نتشرف في هذا اليوم, برفقة المشايخ الأجلاء الأكارم, بزيارةِ هذا البلد الكريم ألمضياف العامر بأهلهِ، المغار،  هذا البلد الذي يمتاز بنسيجٍ من الفُسَيفِساءِ، رائعة الجمال، يتكون منها سُكانه على اختلاف طوائفهم،  مسلمون، ومسيحيون، ودروز، والذين يعيشون جنباً الى جنبٍ بمحبةٍ واحترام.
أيها الجمع الكريم,  جئناكُم اليوم لنفتتح وإياكم صرحاً مِن الصروح، التي لا غنىً لنا عنها في قرانا, جئناكم مشاركين في افتتاح بيت الشعب الغربي في هذه القرية الأبية. إنَّ تشييد مِثل هذا البيت، مِن بيوت الشعب في قرانا، لَهوَ مبادرة ضرورية ومهمة، حيث أنها تسهل على الزائرين، الوصول إلى مكان الحَدَث، والمُشاركةِ بهِ، دون عناء, وهو يساعد على استيعاب الجماهير الغفيرة، التي تعجز البيوت الخاصة عن استيعابها, وهكذا نكون قد أعطينا المُشارك حقهُ, وأعطينا الراحل عنا (في حال الوفاة ) كرامته. بارك الله المبادرين والقيمين والمنفذين لهذه البيوت، وعليها في جميع قرانا, وأجزاهُم الله عنا خيراً.
ِمُشاركتِكُم الكريمة, أيها الأخوة الأعزاء, نفتتح اليوم بيتَ الشعب هذا, والذي جاء ليَحُل ضائقةَ ضيق الطُرُقات، وانعدام المواقف العامة, في مُحيط المكان القديم. نبارك لكم يا أهلنا الأعزاء في المغار، إتمام هذا المشروع، وفتح هذا البيت للمناسبات العامةِ, وكلي أمل، أن يُستغل هذا البيت للقاءاتٍ اجتماعيةٍ ثقافية وتربوية  سارة، أكثر من استعماله في المآتم.
لم يكن لهذا المشروع أن يتم إنجازه، إلا بالتعاون المُبارك بين الأهالي، من الهيئة الدينية، والزمنية، والسلطة المحلية، فالاتحادُ قوةٌ تُذلل بها المصاعِب وتُزال العقبات. نشد على أياديكم أهلنا في المغار, ونأمل أن يستمر هذا التعاون فيما بينكم لإنجازِ مشاريعٍ خيريةٍ أكثر, وللحفاظ على هذا البلد الأصيل، ليبقى في طليعة البلدان في العمران والتقدم.
اسمحوا لي، أيها الأخوة الأعزاء، في هذا اللقاء المُبارك, أن ألفت عنايتكم إلى هذه الأيام العصيبة، التي امتزج بها الحلال بالحرام، وظهرت بين ظهرانينا، سلوكياتٌ غريبةٌ عنا، وعن عاداتنا وتقاليدنا العربية المعروفية ألأصيلة, والتي يجب علينا جميعُنا محاربتها والابتعاد عنها. إني أدعوا الجميع إلى التوبة والعودة إلى الله العلي القدير, والى عاداتنا وتقاليدنا الاصيلة, والابتعاد عن الفحشاء والمنكر، والرجوعِ إلى الدين، لتعزيز وتقوية أواصر الوحدة ولُحمَة هذا المُجتمع.
أيها الإخوة, لا بُدّ لي مِن أن أنوه أن الكثيرين من أبناء الطائفة, وخاصةً الشباب والفتيات, تخلوا عن اللباس المحتشم التقليدي الساتر للعورات، الذي ميزنا كطائفة توحيدية محافظة, تخاف الله وتراعي توصياتهُ وتواصي رُسُله الكرام.
إن رجوعنا إلى اللباس المحتشم، يزيدنا كرامة واحتراماً فيما بيننا، وبعيون الآخرين، ويا حبذا لو عادت الفوطة (اللفحة) الدرزية التقليدية تزين رؤوس الفتيات, كما عهدنا سابقاً, لتعطيهن الصبغة التقليدية التراثية، كما هو مطلوب من المرأة الدرزية, وكما أنني أهيب بالشباب، التقيد باللباس الطويل المحتشم، الذي شب وكبر عليه الأجداد والآباء, وكما يليق بالشهامة والعزة المعروفية والإباء.
أعود وأكرر شكري للجنة القائمة على إنجاز هذا المشروع العظيم, والى جميع من بذل وأعطى وضحى بمجهوده ووقته، ليكون هذا البيت قائماً عامراً مفتوحاً لخدمة أبناء هذا البلد وضيوفهم. جزاكم الله خيراً، وسدد خطاكم، ووفقكم إلى عمل الخير والصلاح.أتمنى لهذا البلد العامر، ولِأهلهِ الكرام مِن الله تعالى، التوفيق والمزيد من المشاريع العمرانية، والمبادرات الخيرية، والتقدم والتطور، والاستمرار في إيجاد الأطر المناسبة، للحُصولِ على جميع ألمتطلبات، التي يحتاجها أهل هذا البلد المعطاء، وتأمين الراحة والخدمات للجميع. وفقكم الله وذلل أمامكُم الصعوبات,  وهدانا جميعاً إلى سواء السبيل .
في الختام, ايها الأخوة,  آمُل أن تبقى كلمة الدين معززة مكرمة, في هذا البلد العامر وفي كل مكان, وأن يستمر التعاون بين الهيئة الدينية المحلية والعامة والسلطة المحلية والقيادات الاجتماعية, من أجل المصلحة العامّة ووحدة الأهل في المغار، واستمرار إعمارها لمصلحةِ جميع طوائفه فالاتحاد قوة. وفقكم ألله على طاعته. دمتم وإلى الأمام – مع أجمل الأمنيات وخالص التبريكات بانجاز هذا الصرح العظيم.".



جلسة عمل مع مديرة لواء الشمال في وزارة المعارف
 
شارك فضيلة الشيخ موفق طريف، في جلسة عمل مع السيدة أورنة سمحون، مديرة اللواء الشمالي، في وزارة المعارف، بحضور الأستاذ الشيخ مهنا فارس، مدير المعارف الدرزية، والأستاذ المفتش جلال أسعد. وتم في هذا الاجتماع، بحث كافة الأمور المتعلقة بالتعليم في الوسط الدرزي، حيث طالب فضيلة الشيخ، برفع مستوى التعليم، وزيادة ساعات الإثراء، في المواضيع الهامة، وتشجيع التعليم الجامعي في أوساط الطائفة الدرزية. وأثار بصورة خاصة، موضوع إقامة مدرسة دينية ابتدائية وثانوية في الجليل، بسبب وجود حاجة ملحة، لتدريس العادات والتقاليد والتراث الدرزي، للطلاب والطالبات المتدينين، في مدرسة ذات طابع درزي خاص.




مدير عام وزارة المواصلات في بيت الطائفة

قام السيد عوزي يتسحاكي، مدير عام وزارة المواصلات، بزيارة لفضيلة الشيخ موفق طريف، في بيت الطائفة، يرافقه عدد من كبار موظفي الوزارة. وتمّ البحث في هذا اللقاء، بتحسين أحوال الشوارع والمواصلات في القرى الدرزية، حيث هناك حاجة لترميم وتصليح، بعض الشوارع المؤدية لبعض القرى الدرزية، ولتعبيد شوارع داخلية لم يتم تعبيدها حتى الآن. كما طالب فضيلة الشيخ، بتعيين عدد أكبر من الموظفين الدروز الملائمين، في وظائف عالية في الوزارة. وشكر السيد يتسحاكي، فضيلة الشيخ، على حسن الاستقبال، ووعد بمعالجة الأمور، وبحل المشاكل، وبالعمل على ترقية عدد من الموظفين.




جلسة عمل مع قيادة الشرطة في قرية ساجور
 
تمّ عقد جلسة عمل، بين قيادة الشرطة، ومنتدى رؤساء السلطات المحلية الدرزية، وذلك في قرية ساجور، تحت رعاية فضيلة الشيخ موفق طريف. وحضر الاجتماع، مفتش عام الشرطة، السيد دانينو، وقائد لواء الشمال في الشرطة، ورئيس قسم القوى البشرية فيه. وحضر رؤساء المجالس المحلية الدروز، في مقدمتهم رئيس منتدى السلطات المحلية الدرزية والشركسية، ورئيس المجلس المحلي في ساجور، السيد جبر حمود. وتم في هذا الاجتماع، بحث المشاكل التي تعالجها الشرطة في القرى الدرزية، مثل السموم، والنزاعات الدموية، ومخالفات السير، والمحافظة على الأمن، وغير ذلك. واستعرض رؤساء المجالس، المشاكل التي يطلبون أن تقوم الشرطة بحلها، ذاكرين أن القرى الدرزية كبرت، وأنه يوجد انفلات عند الأجيال الصاعدة، حيث كبرت الأطر، وليس بالإمكان مراقبة كل فتى، في كل مكان، في كل الوقت من قِبل أهله، أو وجهاء قريته، أو معلميه، مثلما كان في العصور الغابرة. 

 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2017 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.