spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 98
مقام النبي شعيب (ع) في كتب المؤرخين والرحالة
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 136
العدد 135
العدد 134
العدد 133
العدد 132


 
على أبواب مرور 60 سنة لتأسيس المنظمة - تأسيس منظمة الكشاف الدرزي طباعة ارسال لصديق
بقلم د. سلمان حمود فلاح
تأسست المنظمة عام  1954 عندما كنت طالبا في الصف العاشر في مدرسة الريئالي في حيفا.وقام بتشجيعي ودعمي في ذلك الوقت مدير فرع الهادار في مدرسة الريئالي المرحوم أريه كروخ، مؤسس الحركة الكشفية العبرية في إسرائيل ورئيسها.وقد اقترح أن أنضم للحركة الكشفية في نطاق المدرسة. استجبت  بسرور وقررت الانضمام لسرية "المتجولون في الكرمل".
قمت بدعوة المعلمين والمثقفين الدروز إلى اجتماع عام أقيم في الثالث عشر من شهر حزيران  1954 في قاعة مدرسة الريئالي. تقرر في هذا الإجتماع تأسيس المنظمة، فانتخبت لجنة منظمة، وانتخبت رئيسا لها.تقدمت اللجنة بطلب للسيد يوسف ميوحاس، مدير قسم الشبيبة في وزارة المعارف والثقافة من أجل الإعتراف بالمنظمة. وقد قبل الطلب  وتقرر الإعتراف بدستور المنظمة.
وأرسلت نسخة من الدستور للإتحاد الكشفي الإسرائيلي، فوافق عليها في جلسته الأولى في السادس عشر من شهر شباط  1955. وفي نفس السنة أعلن عن تأسيس الإتحاد الكشفي الإسرائيلي، ومن ضمنه منظمة الكشاف الدرزي.وتم الإعلان عن ذلك في مقر رئيس الدولة المرحوم اسحق بن تصفي. ودعيت للإشتراك بهذه المناسبة كمؤسس المنظمة وكرئيس الكشاف الدرزي ووقعت على وثيقة تأسيس الإتحاد الكشفي الإسرائيلي. وفي ذلك الموقف تحدث رئيس الدولة عن علاقته الطيبة مع أبناء الطائفة الدرزية، وخاصة مع سكان قرية البقيعة التي يعيش فيها مواطنون دروز ومسيحيون ومسلمون ويهود.
ومنذ اليوم الأول لتأسيس المنظمة، تم التنسيق مع الرئاسة الروحية للطائفة الدرزية، فقد حظيت المنظمة بالتعاون الوثيق مع فضيلة المرحوم الشيخ أمين طريف، الرئيس الروحي للطائفة الدرزية ومع فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي الحالي.
 قام بإدارة المنظمة في السنوات الأولى كل من:
 د. سلمان فلاح – رئيسا
 نايف عليان – سكرتيرا
 كامل فارس – مركزا
 عفيف عزام  - أمينا للصندوق.
 جمال علي وجمال فلاح – أعضاء الهيئة الإدارية القطرية.
لقد تركزت النشاطات الأولى للكشافة الدروز بفعاليات كشفية عادية، وتحولت بعد ذلك لأغراض المجتمع والجمهور.فمثلا ألقي على عاتق الكشافة الدروز  توزيع البريد على السكان في القرى الدرزية تطوعا، كما أرسل الكشافة للعمل في الكيبوتسات بأجرة رمزية، لمساعدة الكيبوتسات وللتعرف على المجتمع الإسرائيلي. وفي القرى نظمت نشاطات تطوعية للكشافة  لتنظيف المقابر والمؤسسات العامة. فقام الكشافة بتنفيذ ما طلب منهم بحماس ورغبة شديدين. وكانت أهم النشاطات التي قام بها الكشافة هي دعم جهاز التربية والتعليم، ورعاية موضوع التراث الدرزي، فمواد التراث الدرزي التي أعدت في الفرق الكشفية تحولت فيما بعد لمواد دراسية في المدارس الدرزية خاصة بعد تعييني مسئولا عن جهاز التعليم الدرزي.
 
وما زالت المنظمة تقوم بنشاطات تربوية، اجتماعية وجماهيرية بالإضافة إلى النشاطات العادية كالمخيمات، المؤتمرات، تأهيل المرشدين، دورات استكمال، رحلات، مساعدة البيئة، محاضرات، دورات تعليمية، اشتراك في بعثات للخارج، اشتراك في الجامبوري الدولي وغير ذلك. وبسبب عدم وجود نشاطات كافية للشبيبة الدرزية في القرى فقد ملأ الكشافة الدروز هذا الفراغ بنجاح.
ان تأسيس المنظمة في سنوات الخمسين غرس أمل في قلوب المواطنين الدروز للقيام بنشاطات غير عادية في حياة القرية والمجتمع. فقد طلب من المنظمة بالرغم من أن إمكانياتها قليلة ومحدودة أن توزع نشاطها في مواضيع متشعبة غير التي قامت من أجلها.ولاقت هذه النشاطات صدى إيجابي ونجاحا كبيرا. ومن بين النشاطات التي بادرت إليها المنظمة وأنجزتها بنجاح النشاطات التالية:

 أسبوع التراث الدرزي:

 بدأت منظمة الكشاف الدرزي في أول طريقها بتحضير مواد في التراث الدرزي لتعليمها للشبيبة الدرزية وللكشافة عوضا عن المواد الدينية.فقد حول الكشافة الدروز القرى الدرزية إلى وحدة تعليمية كبيرة مليئة بالنشاط الديني القيم، ونظمت مسيرات تربوية ولقاءات ونشاطات ثقافية مختلفة برزت فيها الرموز والقيم الدرزية مثل التسامح، الحياة المشتركة، الإخلاص للدولة وللمجتمع وغيرها. وتحولت هذه القيم لأمور يعرفها ويقبلها الجميع. 

 مؤتمرات، تأهيل واستكمال
تقوم المنظمة منذ تأسيسها بتنظيم نشاطات واسعة في المجالات الكشفية والتربوية  وتجري اجتماعات يشترك فيها رؤساء الطائفة ومنتخبوها، ورؤساء جهاز التربية والتعليم ومرشدون وكشافة. وفي هذه الاجتماعات تُقدم تقارير عن النشاطات السنوية  وتوضع المخططات للسنة الجديدة. وهناك تركيز على تأهيل المرشدين وعلى دورات الإستكمال وكذلك على تجنيد واستيعاب أفراد جدد للمنظمة.

 النشاط في الأماكن المقدسة
تقوم المنظمة بتنظيم نشاطات منوعة في نطاق موضوع التراث الدرزي في الخلوات والأماكن المقدسة. تضم هذه الفعاليات حملة تنظيف للأماكن المقدسة، زيارات، تنظيم مسيرات في الأعياد مثل عيد الأضحى ومواعيد الزيارات المختلفة مثل زيارة النبي شعيب (ع) زيارة النبي الخضر والنبي سبلان عليهما السلام.
 
 إعداد الشباب للخدمة العسكرية
تقوم منظمة الكشاف الدرزي بنشاط في أوساط الشبيبة الدرزية منذ عام 1954. وتغرز في نفوس الشباب قيم جديدة وتوعية لمواضيع مثل العمل في نطاق المجتمع، واتخاذ قرارات بشكل ديمقراطي، وكذلك إعداد الشبيبة للخدمة العسكرية. انضم معظم الشباب الدروز في نطاق الكشافة، وأغلبهم مستمرون بعد ذلك وهكذا يصلون للخدمة العسكرية وقد اكتسبوا خبرة وعملية تهيئة واستعدادا للحياة العسكرية.
لقد بدأ التعاون بين المنظمة وسلطات جيش الدفاع الإسرائيلي قبل عشرات السنين. وفي السنوات الأخيرة تجري نشاطات مشتركة مع سلطات الجيش، فهناك المعلمون الجنود والمعلمون في نطاق الجيش يقومون بالعمل مع الكشافة لإعدادهم للحياة العسكرية.
كذلك يجري تعاون وثيق بين منظمة الكشاف الدرزي وبيت الشهيد الدرزي في دالية الكرمل. وقد قام السيد أمل نصر الدين، رئيس بيت الشهيد الدرزي مشكورا بوضع جميع المؤسسات والمرافق التي يملكها البيت تحت تصرف الكشاف الدرزي وذلك في قرى دالية الكرمل، حرفيش،المغار وغيرها. وهذا النشاط المشترك هو استمرار للتعاون المثمر المتواصل بيني وبين السيد أمل نصر الدين منذ أكثر من خمسين سنة.    
 
 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2017 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.