spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 110
محاضرة: أهمية الماء في التوحيد الدرزي
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 150
العدد 149
العدد 148
العدد 147
العدد 146


 
القاضي حسين بك عبد الصمد طباعة ارسال لصديق
بقلم  د. سلمان حمود فلاح
القاضي حسين بك عبد الصمد، هو من كبار رجال القانون والقضاء (1898-1961) في لبنان ومن الشخصيات البارزة في الطائفة. ولد في لبنان، في بلدة عماطور، في بيت تقوى ودين، لعائلة عبد الصمد المشهورة، التي تخرّج منها عدد كبير من رجال الفكر والعِلم والدين. تعلّم في مدرسة القرية، وفي المدارس الثانوية في المنطقة، ثم التحق بالجامعة الأمريكية في بيروت، ودرس المحاماة، لكنه أُجبر على قطع دراسته، بسبب الحرب العالمية الأولى، فالتحق بالقوات العسكرية البريطانية، وعُيّن مترجما، وتنقّل في أماكن مختلفة. وعندما احتلت القوات البريطانية فلسطين ظل معها. وقد أكمل دراسته العالية في أماكن مختلفة، أهمها دراسة القانون في كلية الحقوق في القدس، حيث تخرّج منها وأنهاها بنجاح. وعُيّن في شرطة الانتداب في عدة مناصب، منها: مديرا لمدرسة الشرطة في القدس، فقام بأعباء هذه الوظيفة بتفوق ونجاح. وفي أواخر الثلاثينات، أُسنِدت إليه وظيفة مدير عام، ورُفع إلى رتبة قاض، وعُين قاضيا في المحكمة في مدينة حيفا، وظل فيها حتى عام 1948، حيث عاد إلى لبنان، وسكن مدينة بيروت حتى وفاته.
كان القاضي حسين عبد الصمد من الشخصيات الدرزية اللامعة، التي عاشت في مدينة حيفا، في الأربعينات من القرن العشرين، وكانت له علاقات واتصالات وثيقة مع المواطنين الدروز في الكرمل والجليل، وكان يشارك في المناسبات العامة والخاصّة، لدى المواطنين الدروز، وكان نشيطا في المؤسسات الخيرية والجمعيات، التي كانت نشيطة في تلك الفترة، حيث كان يتبرع بالكثير من وقته، من أجل دعم الفقراء والمحتاجين عن طريق الجمعيات ومن أجل بث العِلم والثقافة.    
 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2020 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.