spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 119
الذاكرة والنسيان في البيئة الإلكترونية
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 136
العدد 135
العدد 134
العدد 133
العدد 132


 
أبناؤنا والكمبيوتر طباعة ارسال لصديق
 بقلم الأستاذ مكرم حمزة
عن نشرة مدرسة الإشراق  عاليه مع الشكر


من يقارن بين واقع طفولتنا بالأمس وما يعيشه أطفالنا اليوم يرى الاختلاف الكبير والشاسع في نمط الحياة،  فنحن اليوم نعيش عصر التفتّح والمعلوماتيّة، ولا يكاد يخلو بيت من وجود جهاز كمبيوتر أو أكثر موصول بشبكة الإنترنت. لذلك أصبح من الصعب جدًّا محاصرة عقول أطفالنا التي تفتّحت على كلّ شيء. فواجبنا كآباء وأمّهات وحتّى أخوة كبار توجيه أطفالنا للاستخدام السليم الذي يجعل من الإنترنت تجربة إيجابيّة في نموّ تفكيرهم.
   فالإنترنت تفتح آفاق العلم وتوسّع مدارك المعرفة، حيث تتيح التعلّم عبر الكمبيوتر، والاطّلاع على الأبحاث والمعلومات الإحصائيّة والتاريخيّة والجغرافيّة والسياحيّة والعلميّة والتكنولوجيّة والرياضيّة، والاستشارات الطبّيّة والتقنيّة، والقواميس والموسوعات العلميّة والأدبيّة، ومعرفة الطقس حول العالم، ومتابعة الاهتمامات والهوايات المختلفة، والترجمة الآليّة. كما توفّر خدمات البريد الإلكتروني والاتّصالات الهاتفيّة، والتسوّق من المتاجر والأسواق والمعارض والمتاحف، وقراءة كلّ ما ينشر في الصحف والمجلاّت الصادرة في مختلف أنحاء العالم، ومشاهدة القنوات التلفزيونيّة، والاستماع إلى الإذاعات، والتعرّف إلى كلّ ما يحدث في أرجاء العالم في وقت الحدث مباشرة، وغيرها من الخدمات الكثيرة التي يمكن الوصول إليها بسرعة وسهولة، مجّانًا.
   إلاّ أنّها كغيرها من المكتشفات سلاح ذو حدّين، لها محاسن ومساوئ، وفوائد وأضرار. فبقدر ما تبشّر به من آمال وفرص وإمكانات، فهي محفوفة بالمخاطر والتحدّيات والسلبيّات على عدّة مستويات، جسديّة كانت أو نفسيّة أو أخلاقيّة أو تقنيّة... علمًا أنّه يمكن الدخول إلى الإنترنت من خلال الكمبيوتر في المنزل أو مقاهي الإنترنت (internet cafe)، أو من خلال الهاتف الخلوي (cellular phone).
وتتجلّى مخاطر استعمال الكمبيوتر بشكل عامّ والإنترنت بشكل خاصّ في عدّة مجالات، نذكر بعضها:

1- الآثار الجسديّة، ومنها:

• إنّ الجلوس أمام الكومبيوتر لأوقات طويلة يترافق مع قلّة الحركة التي تؤدّي إلى مشاكل جسديّة في الظهر والرقبة والمفاصل على المدى البعيد.
• إنّ التحديق في شاشة الكمبيوتر والتعرّض للإشعاعات الصادرة عنها يؤذي شبكة العين.
• إنّ السهر المترافق مع استخدام الكمبيوتر أو الإنترنت يؤدّي إلى اضطراب الذهن والشعور بالنعاس وفقدان التركيز خلال اليوم التالي، ما ينعكس سلبًا على إنتاجيّة الطالب ومستواه العلميّ.
• إنّ مستخدمي الكمبيوتر يستسهلون تناول الأطعمة السريعة المليئة بالدهون والعناصر المضرّة بالصحّة كالمشروبات الغازيّة ورقائق البطاطا والشوكولاتا وغيرها، ممّا يؤدي إلى السمنة وبالتالي إلى انسداد الشرايين، التي توصل إلى أزمات قلبيّة على المدى البعيد.

2- الآثار النفسيّة، ومنها:

• الإدمان على استخدام الكمبيوتر يضيع الأوقات هدرًا، ويؤدّي إلى تعوّد الوَحدة، وبالتالي العزلة عن المجتمع وحتّى عن العائلة، ما ينعكس سلبًا على شخصيّة الإنسان وسلوكه.
• فقدان الهويّة الذاتيّة، وما يرافقها من حالات الاكتئاب والتوّحد.

3- الآثار الأخلاقيّة، ومنها:

• من أخطر ما في الإنترنت ما يسمّى بالدردشة أو المحادثة (chat) مع الغرباء، بواسطة المراسل الفوري (messenger)، أو مواقع أخرى مثل(face book)، حيث يتبادل الشباب والشابّات- من كلّ العالم ومن دون خصوصيّة- الحديث والصور والإيماءات العاطفيّة... التي تذهب بعقل وضمير الشابّ والشابّة وبراءتهما.
• إنّ المواقع غير اللائقة الموجودة على الإنترنت، حيث الأفلام والصور اللا أخلاقيّة، وإمكانيّة إقامة علاقات عاطفيّة غير سويّة بين الشباب والفتيات، تشكّل أكبر خطر على أخلاقيّات الشباب والمراهقين من الجنسين على حدّ سواء.
• تكثر على الإنترنت المواقع التي تنشر أفكارًا مضلّة تلبّس الباطل بالحقّ، فتبعد الإنسان عن دينه ومعتقده، كما تخرجه عن جادّة الصواب، أو تسمح له بلعب الميسر (القمار أو البوكر)، أو تسوّق له المخدّرات، أو تعلّمه الانتحار والاحتيال والنصب.

4- الآثار التقنيّة، ومنها:

• إنّ إعطاء معلومات شخصيّة على الإنترنت لأيّ شخص غريب أو لأيّ موقع يسأل عنها، مثل الأرقام الخاصّة (رقم بطاقة الائتمان، رقم الهويّة الشخصيّة، رقم جواز السفر إلخ...)، أو الأسماء الحقيقيّة، أو العناوين، أو أرقام الهواتف، أو الصور، تعرّض الإنسان للوقوع ضحيّة قراصنة الإنترنت والسرقة والاحتيال.
• إنّ الدخول إلى الإنترنت يعرّض المستخدِم لخطر الفيروسات (viruses and spywares) التي تكون أحيانًا على شكل دعايات أو هدايا مجّانيّة، فتختبئ داخل الكمبيوتر وتقوم بسرقة المعلومات منه لصالح جهة أخرى، أو تتلف البيانات والمعلومات الشخصيّة، أو تؤذي برامج الكمبيوتر (software)، وأحيانًا تؤذي أجزاءه وقطعه الصلبة (hardware).
أعاننا الله وإيّاكم على توجيه أبنائنا رجال المستقبل، إلى طريق المعرفة والعلم والقيم والصلاح. 
 


 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2017 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.