spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 136
قصة: أيتها الأخرى
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 136
العدد 135
العدد 134
العدد 133
العدد 132


 
بيت جن تستضيف حفل تكريم الحاصلين على درجة بروفسور طباعة ارسال لصديق
تم بدعوة من جمعية "نسيج" - وبالتعاون مع المجلس المحلي في بيت جن، وبحضور وزير التربية والتعليم، السيد غدعون ساعر، وفضيلة الشيخ موفق طريف، الرئيس الروحي للطائفة الدرزية في إسرائيل، ونائب وزير الجليل والنقب، السيد أيوب القرا، ورؤساء مجالس محلية دروز وشركس، ورئيس منتدى السلطات المحلية، السيد صالح فارس، وسماحة القضاة : فارس فلاح ويوسف إسماعيل، والسيد نظيم سبيتي، قائد لواء المركز في مصلحة السجون، ومفتشي المعارف في الوسط الدرزي ومديري مدارس، معلمين ومربين، أعضاء كنيست سابقين: السيد أسعد أسعد والسيد زيدان عطشة، نائب المدير العام سابقا بوزارة المعارف د. سلمان فلاح، مديرة لواء الشمال في وزارة المعارف د. أورنا سمحون، مدير المعارف الدرزية الأستاذ الشيخ مهنا فارس، المفتش اللوائي في الوسط الدرزي في الشمال السيد جلال أسعد، رجال أعمال والسيد بهيج منصور ، مساعد الوزير السيد ساهر إسماعيل ومساعد وزير الداخلية السيد سعيد معدي. وذلك لتكريم الحاصلين على درجة بروفسور وهم :
الشيخ فاضل منصور - عسفيا، جمال زيدان - بيت جن، نعيم عرايدة - المغار ، فؤاد فارس - حرفيش ، قيس فرو - عسفيا وتوفيق منصور - عسفيا. وقد تم التحدث عن إنجازات كل بروفسور في مجالات تخصصه، وتم الإشادة بدورهم، مثالا ونبراسا وقدوة في العلم. وقد نوّه بدوره، وزير التعليم السيد جدعون ساعر بهذا الحدث الهام، مشيرا إلى أهمية العلم في حياتنا العصرية، وإلى النجاح والتميّز الذي يتحلى به الأكاديميون في هذه الدرجة العلمية العالية. وألقى فضيلة الشيخ موفق طريف، كلمة جاء فيها :"إني فخور جدا ومسرور بهذا الموقف، لتكريم وتقدير ستة من الأساتذة، حاملي لقب بروفسور، أبناء الطائفة الدرزية، الذين استطاعوا بنشاطهم الأكاديمي، وضع بصمات كبيرة، والحصول على الألقاب. وأشكر الوزير جدعون ساعر، الذي يشترك معنا الآن، وأطلب منه أن يولي جهاز التربية والتعليم في الوسيط الدرزي، دعما وخاصة الناحية الأكاديمية.وأتوجه إلى المحتفى بهم قائلا لهم، إنكم رفعتم من اسم الطائفة الدرزية، ومن مكانتها في عالم العلم والجامعات، وأنتم مصدر فخر لنا، ومثالا وقدوة للمثقفين الكثر في الطائفة. إن التعليم هو أساس راسخ لكل مجتمع ناجح، وهو في أول أفضلياتنا، لذلك أتوجه إلى الطلاب الجامعيين عندنا، الذين نرى فيهم مستقبلنا، أن يبذلوا الجهود والقدرات للوصول إلى الإنجازات والتألق والتفوق، وكلنا سنقف من ورائكم. يسعدني أن أعلن عن تأسيس صندوق لتقديم منح دراسية، من قِبل المجلس الديني الدرزي. وأتوجه للجمهور قائلا، إننا نصبو أن نصل قمة التقدم التكنولوجي، لكن هذا يتطلب مساهمة جادة، وتخصيص ميزانيات وإمكانيات كبيرة. وأقول لكم، إنه في نفس الوقت، يجب المحافظة على التقاليد، وعلى العادات، وعلى التراث الدرزي العريق، والعمل بموجب الأصول التي استندت إليها أجيال وأجيال من شباب الطائفة الدرزية. وهذا لا يتناقض مع التقدم والتقنيات. أشكر جمعية "نسيج" والمجلس المحلي في بيت جن، وأتمنى للجميع التقدم والنجاح.".  وألقى كذلك السيد بيان قبلان، رئيس المجلس المحلي، والسيد صالح فارس، رئيس منتدى السلطات المحلية الدرزية، والسيد أيوب قرا، نائب الوزير، والدكتور كمال حمود عن جمعية "نسيج"،  وحيّوا المحتفى بهم، وذكروا الدور الريادي الذي يقومون به، بقوتهم ومثابرتهم ونجاحهم في مسيرتهم العلمية. 
تولى عرافة الاحتفال، الإذاعي الماهر والقدير، السيد ياسر عطيلة، مدير قسم البرامج العربية في صوت إسرائيل، الذي أشاد بدور الوزير ساعر في دعم جهاز التعليم الدرزي، وخاصة أنه منع إغلاق نحو ثلاثين روضة أطفال، وخصص ميزانية حجمها مليوني شاقل لمنح دراسية للجامعيين الدروز، وأقرّ في الحكومة موضوع مدرسة العلوم والقيادة في يركا، كمشروع قومي تُرصد له ميزانية خاصة. وكان الوزير قد اجتمع قبل الاحتفال مع رؤساء المجالس المحلية، وبحثوا موضوع التعليم في الوسط الدرزي.
وجدير بالذكر، أن جمعية "نسيج" تأسست قبل عام ونصف، بمبادرة الشاب النشيط ، المتفهم لأوضاع الطائفة والقرية والدولة، من خلال وظيفته، ناطقا بلسان وزارة المعارف في الوسط العربي،حيث أراد أن يحرك الأمور شعبيا وثقافيا وأن يبادر لتشجيع المشاريع في الطائفة ولتصفية الأجواء وللسير في طريق الوفاق والمصالحة والعمل المشترك.  تضم إدارة الجمعية مجموعة من الاكاديميين، منهم د. كمال حمود، الكاتب مالك صلالحة، الشاعر يوسف مراد،  الاديبة مينا عليان حمود،  الضابط وائل طافش،  الجامعي لطفي زيدان،  المفتشة غصون خطيب،  المربية غالية قيس، الجامعية اماني خطيب  والشاب رامز سويد. 
 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2017 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.